أطعمة تجعلك سعيدًا.. هل تعلم أن الأطعمة التي نتناولها يمكن أن تساعد في تحسين الحالة المزاجية العامة؟ هناك بعض الأطعمة الصحية جدًا والتي لها أيضًا قوة مضادة للاكتئاب، لها أيضا خصائص تجعلك أكثر سعادة. إذا كنت تتساءل عن ماهية هذه الأطعمة الرائعة، تابع القراءة وفيما يلي 10 أطعمة يجب تضمينها في نظامك الغذائي لإبقائك سعيدًا ومبتسمًا.

أطعمة تجعلك سعيدًا

 

العسل

  • العسل مليء بمضادات الالتهاب ويمكن أن يزيد من انتشار السيروتونين والدوبامين في جميع أنحاء الدماغ، وهذا بالتأكيد سيجعلك أكثر سعادة، حتى لو لم تستطع تناوله بالملعقة، ضع بعضًا منه في الشاي الأخضر بعد الظهر لتحسين الحالة المزاجية.

زيت الزيتون

  • اكتسب زيت الزيتون سمعة طيبة كزيت “صحي” لأنه يحتوي على بعض القيمة الغذائية بجرعات كبيرة. ومع ذلك، لا يزال الكثيرون لا يفضلون طعمه، لذلك يمكنك استخدامه للطهي مع أو كصلصة للسلطة، لتستفيد من الدهون الصحية، والتي يمكن أن تساعد في تحسين مزاجك.

العنب البري

  • العنب البري ليس فقط لتزيين دقيق الشوفان أو الزبادي، إنها وجبة خفيفة صيفية مبهجة، والحصول عليها في الشتاء يمكن أن يجعلك تشعر وكأن الجو لن يكون باردًا إلى الأبد، بالإضافة إلى أنها مليء بالريسفيراترول، وهو نوع من البوليفينول ينتج في النباتات والفطريات له خصائص قوية مضادة للأكسدة، وجد في الآونة الأخيرة أنه يقلل من أعراض القلق والاكتئاب.

شوكولاتة داكنة

  • مجرد التفكير في الشوكولاتة ربما يجعلك تنشط قليلاً، ويمكن للشوكولاتة الداكنة باعتبارها مصدر جيد للحديد، أن تحسن مزاجك بشكل خاص، كما يمنحك الكاكاو دفعة فورية من التركيز والسلوك، ويمكن أن يساعدك على الشعور بمزيد من النشاط واليقظة.

الزبادي

  • الزبادي هو أحد البروبيوتيك الأكثر شعبية في السوق، ويأكله معظم الناس لأنهم يعرفون أنه مفيد لأمعائهم، كما يحتوي الزبادي اليوناني على قدر أكبر من البروتين، لذلك سيساعدك على الشعور بالشبع لفترة أطول، ولمزيد من الفوائد، تخطي أنواع النكهات وأضف المكسرات والتوت أو العسل المفضل لديك.

مانجو

المانجو لذيذة وتحتوي على كمية كبيرة من العناصر الغذائية، فلونها الأصفر المميز هو مؤشر على كمية فيتامين أ الموجودة بها، وكنوع من الحمضيات، فهي تحتوي أيضًا على كمية هائلة من فيتامين سي، والذي ثبت أنه يساعد في مكافحة الاكتئاب والتوتر.

 بلح البحر

  • يعد بلح البحر، أيضًا مصدرًا كبيرًا للحديد، كما يحتوي على نسبة عالية من البروتين مع القليل من الدهون ومليئة بالفيتامينات والمعادن التي تساعد في التحكم في الغدة الدرقية. في المقابل، تساعد الغدة الدرقية على تنظيم مزاجك ووزنك، مما يجعل جسمك في أفضل مكان لدرء نوبات الاكتئاب.

شاي أخضر

  • عادة ما يرتبط الشاي الأخضر بتقليل الدهون حول منطقة الوسط، ولكن هذا ليس كل ما يفعله، إذا كنت تشعر بالوحدة، فإن مجرد إمساك فنجان ساخن بين يديك يمكن أن يكون مهدئًا، كما يمكن أن تساعد الكمية الصغيرة من الكافيين الموجودة في الشاي الأخضر أيضًا في تعزيز مزاجك، كما أن النكهة الخفيفة للمشروب تعني أنه يمكنك تجنب السكر الزائد.

الموز

  • إذا كنت تعاني من تقلصات عضلية، فأنت تعلم بالفعل أن الموز مفيد لك، ولا عجب في ذلك، حيث يحتوي على البوتاسيوم، وهو عنصر غذائي حيوي نحتاجه للحفاظ على أداء أجسامنا بشكل صحيح.
  • كما أن الموز يعد أيضًا طعامًا منخفض نسبة السكر في الدم، لذلك لن يرفع نسبة السكر في الدم، ويمكن أن يساعدك تناوله على تجنب التهيج الذي يحدث عندما ينخفض ​​مستوى السكر في الدم.

بذور الكتان

  • الكتان هو نجم العديد من الوصفات النباتية كبديل للبيض أو لإضافة بعض الطاقة والعناصر الغذائية الإضافية، كما تعتبر بذور الكتان أيضًا بديلاً جيدًا للأسماك، لأنها أحد المصادر النباتية النادرة لأحماض أوميغا 3 الدهنية، وتتمتع هذه الدهون الصحية بمجموعة متنوعة من الفوائد، ولكن من أهمها محاربة الاكتئاب والقلق.

البازلاء

  • تعد البازلاء مصدر جيد للبروتين والألياف والكربوهيدرات، حيث تملأك أولاً بالكربوهيدرات، مما يمنحك دفعة من الطاقة لتستمر في العمل، كما تأتي الألياف والبروتين بعد ذلك لدرء الجوع لساعات، كما يمكن أن يساعد البروتين الموجود بها أيضًا في درء فقر الدم لأولئك الذين يتبعون نظامًا غذائيًا نباتيًا.

القهوة

  • تحتوي القهوة على مادة الكافيين المنشطة، لذا فهي تبقيك مستيقظًا، وتمنحك أيضًا دفعة من السعادة. ووجدت إحدى الدراسات أن استهلاك الكافيين له علاقة عكسية بالاكتئاب، ومع ذلك، بمجرد تناولك فنجانين أو ثلاثة فناجين، لن يكون لأي أكواب إضافية أي تأثير أكبر. لذا، حدد نفسك بتناول كوبين إلى ثلاثة أكواب من القهوة يوميًا، وستحصل على أفضل قيمة مقابل ما تدفعه.

الطماطم

  • تحتوي الطماطم (البندورة) على مضادات أكسدة تسمى اللايكوبينو، والليكوبين يساعد في القضاء على الالتهاب داخل الدماغ وحمايته، وعند تناول الطماطم مع زيت الزيتون، نضمن امتصاصًا أكبر لمضادات الأكسدة التي تجعلنا نشعر بالسعادة.

الجوز

  • يدين الجوز بقدرته على تحسين الحالة المزاجية إلى أحماض أوميغا 3 الدهنية، والتي أظهرت قدرتها على تقليل الاكتئاب مع تحسين الإدراك والمزاج أيضًا.
  • يحتوي الجوز أيضًا على مضادات الأكسدة التي تعمل على تحسين الصحة العامة، فقم بتناولها في السلطة المفضلة لديك، أو حتى تناولها كوجبة خفيفة.

المراجع

المصدر
المصدر

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.