أعراض سرطان الكبد، سرطان الكبد له العديد من الأمراض التي تظهر على الجلد ووظائف الجسم المختلفة. وليس بالضرورة أن يكن هناك أعراض لسرطان الكبد ففي كثير من الأحوال لا يتم الشعور بالأعراض لهذا المرض. وفي هذا المقال سوف نذكر أعراض سرطان الكبد بالتفصيل، كما سنذكر طرق الوقاية منه وكيفية الحفاظ على صحة الكبد.

أعراض سرطان الكبد

هناك أكثر من عرض لسرطان الكبد ويختلف حدته من شخص لآخر، إلا أن ظهور أكثر من عرضين بصورة حادة فيتم التوجه للطبيب مباشرة لتجنب المضاعفات. وفيما يلي نذكر أعراض هذا المرض:

  • تغير لون الجلد إلى الأصفر وتغير لون بياض العينين.
  • تغير لون البول والبراز والشعور باضطرابات في الجهاز الهضمي.
  • فقدان الشهية الذي يؤدي في كثير من الأحيان إلى فقدان الوزن بشكل كبير.
  • الشعور بالإرهاق والإعياء الشديد مما يعيق أداء المهام اليومية بصورة طبيعية.
  • الإصابة ببعض أعراض البرد واضطرابات معوية.

أسباب سرطان الكبد

بعد أن ذكرنا أعراض سرطان الكبد، نذكر فيما يلي الأسباب التي تزيد خطر الإصابة به:

شاهد أيضاً:   ما هي بكتيريا الدم

التدخين

إن التدخين من أكثر العادات السلبية التي تؤثر على صحة الكبد وتزيد خطر الإصابة بالالتهابات الحادة والمزمنة مثل التليف والسرطان. ولا يقتصر تأثيره على صحة الكبد فحسب بل إنه يؤثر أيضًا على الجهاز التنفسي كما هو معلوم لا سيما الرئتين.

الكحول

تناول الكحول بنسبة كبير يؤثر بشكل كبير على الكبد حيث إن الدراسات أثبتت أنها تزيد خطر الإصابة بالسرطان والتليف وهذا يؤثر على صحة الجسم العامة بجانب عدم قدرته على التخلص من السموم. وقد وجد أيضًا أنها تزيد خطر الإصابة بالكبد الدهني وهو من الأمراض التي تؤدي إلى التليف في الحالات المتقدمة.

داء السكري

إن داء السكري له العديد من الآثار الجانبية على صحة الجسم بما في ذلك تأثيره السلبي على صحة الكبد فزيادة نسبة السكر في الدم غالبًا ما تؤدي إلى تشمع الكبد الذي بدوره يزيد خطر التعرض للسرطان والتليف.

ولعلاج داء السكري بشكل نهائي ينصح باتباع حمية غذائية خالية من الكربوهيدرات أو ما يعرف بالكيتو دايت تحت الرعاية الطبية للتأكد من عدم وجود آثار جانبية على أعضاء الجسم المختلفة.

شاهد أيضاً:   طريقة تنظيف الأذن

اقرأ أيضًا: سرطان الكبد .. الأعراض والتشخيص وطرق العلاج وكيف تتم الوقاية الصحيحة منه

الكبد الدهني

تشمع الكبد من الأسباب التي تزيد خطر الإصابة بسرطان الكبد والتهابه. والكبد الدهني يكون نتيجة لزيادة الوزن في أغلب الأحوال وعلى هذا ينصح باتباع نظام غذائي متوازن للتخلص من الدهون المتراكمة حول الكبد.

طرق الوقاية من سرطان الكبد

نحن نرى أكثر الأشخاص يبحثون عن علاج هذا المرض بتناول الأدوية المختلفة إلا أن القليل فقط من يبحث عن طرق الوقاية دون الحاجة للجوء للأدوية وهذا باتباع عادات سليمة والتخلص من النظام الغذائي الغير صحي، وفيما يلي نذكر بعض النصائح التي سوف تساعدك في الوقاية من السرطان:

الإقلاع عن السكريات

الحقيقة أن السرطان هو نوع من الالتهاب وشأنه شأن غيره من الالتهابات المختلفة فإن أكثر ما يؤدي إلى الإصابة بها هو ضعف الجهاز المناعي، والذي لا نأخذه في الاعتبار أن تناول السكريات المكررة تؤثر بشكل مباشر على الجهاز المناعي بصورة كبيرة مما يؤدي إلى زيادة خطر التعرض للالتهاب!!

وتناول السكريات لا يؤثر فقط على الكبد بل إنه يؤثر على صحة الجسم العامة وقد يؤدي إلى الإصابة بالسرطان في أعضاء الجسم المختلفة. ونظرًا لأننا نحتاج لتحلية المشروبات أو نرغب في تناول الحلوى من حين لآخر فينصح باستبدال السكر المكرر بالعسل النحل للتحلية أو بسكر ستيفيا الطبيعي للحلويات.

شاهد أيضاً:   الفتق السري

النوم في الليل

الوقاية الطبيعية أفضل كثيرًا من تناول الأدوية التي تحتوي على المواد الكيميائية ونحن للأسف نرى أن عادة السهر في وقت متأخر من الليل من الأمور المنتشرة بين الصغار والكبار على حد سواء. ولكن الدراسات أثبتت أن النوم بمعدل 6 ساعات في الليل المظلم يحد من خطر الإصابة بالسرطان بشكل كبير حيث إن الجسم في هذا الوقت يعمل على مكافحة الخلايا السرطانية.

فيتامين د

وجد أن أكثر من 50% من سكان العالم يعانون من نقص في فيتامين د وهو من أهم الفيتامينات الذي له ارتباط وثيق بالسرطان حيث إن نقصه في الجسم يزيد خطر الإصابة به.

وينصح بتناول مكملات فيتامين د3 لمدة 3 أشهر مرتين في السنة أو يتم التعرض لأشعة الشمس حتى قبيل الساعة العاشرة صباحًا أو بعد العصر لتحصيل فيتامين د بالنسبة المطلوبة.

وبذلك نكون قد ذكرنا أعراض سرطان الكبد وأسباب الإصابة به، كما ذكرنا طرق الوقاية منه بصورة طبيعية.

المراجع

مصدر 1
مصدر 2
مصدر 3

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.