بالنسبة لمعظمنا، الخوف والقلق من العوامل القوية في حياتنا، كان الخوف أداة تطورية مهمة سمحت للإنسان بتطوير احتياطات ضد الأشياء والمواقف الخطرة، ومع ذلك، عندما يصبح الخوف أو القلق تهديدًا أكبر من الشخص أو المكان أو الشيء الفعلي، يمكن أن يصبح الخوف أو القلق الصحي عادة رهابًا منهكًا، إليك في هذا المقال قائمة بأغرب أنواع الفوبيا

أغرب أنواع الفوبيا

تعريف الفوبيا

  • الفوبيا هو خوف غير منطقي من شيء من غير المحتمل أن يسبب ضررًا، الكلمة نفسها تأتي من الكلمة اليونانية”فوبوس” والتي تعني “الخوف” أو “الرعب”.
  • عندما يعاني شخص ما من الرهاب، فإنه يشعر بخوف شديد من شيء أو موقف معين، يختلف الرهاب عن المخاوف العادية لأنها تسبب ضائقة كبيرة، وربما تتدخل في الحياة في المنزل أو العمل أو المدرسة.
  • يتجنب الأشخاص المصابون بالرهاب بنشاط الشيء أو الموقف الرهابي، أو يتحملونه بخوف شديد أو قلق.
  • في الدليل التشخيصي والإحصائي للاضطرابات العقلية، تحدد الجمعية الأمريكية للطب النفسي العديد من أنواع الرهاب الأكثر شيوعًا.
  • الخوف من الأماكن المكشوفة، وهو الخوف من الأماكن أو المواقف التي تثير الخوف أو العجز، يتم تمييزه على أنه خوف شائع بشكل خاص مع تشخيصه الفريد، كما يتم أيضًا تمييز الرهاب الاجتماعي، وهو مخاوف متعلقة بالمواقف الاجتماعية، بتشخيص فريد.
  • يعتبر أخصائيو الصحة العقلية أن الفوبيا من الاضطرابات النفسية التي يمكن تشخيصها، يمكن أن يؤدي الضغط الشديد الذي يصاحب الرهاب عمومًا إلى منع الشخص من العمل بشكل طبيعي ويؤدي إلى نوبات الهلع المعوقة.

أغرب أنواع الفوبيا

الخوف من الاستحمام”Ablutophobia”

  • قد يبدو رهاب الماء غريبًا لأن أجسامنا تتكون من الماء، ونحن بحاجة إلى الماء للبقاء على قيد الحياة، ونراه في كل مكان تقريبًا، ولكن يرتبط الخوف من الغرق برهاب الماء، وهو تهديد حقيقي جدًا أصبح أيضًا جزءًا من تطورنا الغريزي.
  • يمكن أن يسبب هذا الرهاب قدرًا كبيرًا من القلق الاجتماعي والاحتكاك لأنه يمكن أن يؤدي غالبًا إلى روائح كريهة من الجسم، سيتخلص الكثير من المصابين بهذا الرهاب مع تقدمهم في السن.

اقرأ أيضا: ما هو رهاب العناكب

الخوف من الرياضيات “ارثموفوبيا”

أغرب أنواع الفوبيا

  • بالنسبة لبعض الناس، فإن الخوف من الأرقام يتجاوز الإحباط بشأن حل المعادلات وفهم الهندسة، الأشخاص المصابون برهاب الرياضيات لديهم خوف غير منطقي من الأرقام بشكل عام.
  • هذا الرهاب ليس خوفًا من رؤية الأرقام أو الرموز بقدر ما هو خوف من الإجبار على الدخول في موقف يتعين فيه على المرء القيام بالرياضيات، خاصةً عندما تكون مهارات هذا الشخص في الرياضيات دون المستوى.

الخوف من اليدين “Chirophobia”

  • يمكن أن يكون هذا الرهاب خوفًا من يد المرء أو يد الآخرين، غالبًا ما يكون نتيجة لحدث مؤلم مثل إصابة شديدة في اليد أو حالة مزمنة مثل التهاب المفاصل.

الخوف من الصحف”الكلوفوبيا”

  • غالبًا ما يرتبط هذا الرهاب بلمس الجريدة وصوتها ورائحتها، قد يشعر المصابون بالقلق من صوت حفيف صحيفة لرائحة حبر ورق الجرائد.

الخوف من المرايا “آيسوبتروفوبيا”

  • يشار إليه أحيانًا باسم رهاب الطيف، أو رهاب الكاتوبتروفوبيا، وغالبًا ما يكون المصابون به غير قادرين على النظر إلى أنفسهم في المرآة.
  • في الحالات الأكثر شدة، يمكن أن يمتد هذا القلق أيضًا إلى الأسطح العاكسة مثل الزجاج أو الماء الراكد.
  • تدور نشأة هذا الرهاب حول الخرافات المرتبطة بالمرايا، الخوف من رؤية شيء خارق للطبيعة أو كسر المرآة ولعن سوء الحظ يمكن أن يتسبب في إصابة شخص ما برهاب الذعر.
  • في حالات أخرى، يمكن أن ينبع هذا الرهاب من تدني احترام الذات والنفور من رؤية الذات.

الخوف من الثوم”Alliumphobia”

  • يمكن أن يسبب خبز الثوم نوبة هلع لشخص لديه خوف غير عادي من الثوم، إنه أكثر بكثير من مجرد كره لمذاق الخضار القوي – فقد يبدأ الأشخاص المصابون برهاب الأليومفوبيا في الاهتزاز أو الشعور بعدم القدرة على التنفس، عند وجود الثوم أو النباتات اللاذعة الأخرى مثل البصل والثوم المعمر.

الخوف من النجوم “Siderophobia”

  • يستمتع الكثير من الناس برؤية النجوم في ليلة صافية، لكن هذا ليس صحيحًا بالنسبة للجميع، يخاف الأشخاص المصابون برهاب العنكبوت من النجوم، وقد يُبقون ستائرهم مغلقة لتجنب الانغماس في مدى اتساع الكون الذي لا يمكن السيطرة عليه.

اقرأ أيضا: ما هي فوبيا الثقوب

 الخوف من البالونات “جلوبوفوبيا”

  • غالبًا ما ينشأ هذا الرهاب من حدث صادم، خاصةً في سن مبكرة عندما تسبب انفجار بالون في ذعر من القفز، وغالبًا ما يرتبط أيضًا بالخوف من المهرجين (رهاب الكولوفوبيا).
  • يمكن أن يعاني الأشخاص الذين يعانون من هذا الرهاب من مستويات متفاوتة من القلق مع تجنب بعض البالونات بشكل عرضي، في حين أن الحالات الأكثر خطورة قد تمنع التواجد حول الأماكن التي قد تحتوي ببساطة على بالونات.

الخوف من القراءة “لوغوفوبيا”

  • يعمل الأشخاص الذين لديهم خوف من الكلمات بشكل جيد في المحادثة، ولكن عند إظهار الكلمات المكتوبة يمكن أن يصابوا بضيق في التنفس أو اهتزاز أو بجنون العظمة، معظم الأشخاص الذين يعانون من رهاب القراءة لا يعرفون كيفية القراءة، وقد يرفضون محاولة التعلم.

الخوف من عدم امتلاك هاتفك الخلوي “نوموفوبيا”

  • هذا هو القلق الذي يشعر به الكثير منا بدرجات متفاوتة، ومع ذلك، فإنه يصبح رهابًا عندما يتحول القلق إلى ذعر أو خوف مستمر، خاصة عند المثابرة على مجرد فكرة عدم وجود هاتف محمول.
  • يمتد هذا الرهاب أيضًا إلى امتلاك هاتف ببطارية فارغة أو خارج الخدمة، مما يجعل الهاتف غير قابل للاستخدام، غالبًا ما يرتبط Nomophpia بالإدمان على هواتفنا والحاجة إلى الاتصال المستمر.

الخوف من المال “بلوتوفوبيا”

10 Plutophobia real phobias never knew existed agcuesta

  • هذا هو أحد أنواع الرهاب التي يمكن أن تظهر في صورة الخوف من المال نفسه، أو فرصة الثراء، أو الأثرياء.

الخوف من شعر الوجه “بوغونوفوبيا”

  • غالبًا ما يكون هذا الخوف نتيجة تجربة مؤلمة مع شخص لديه شعر كبير في الوجه أو لحية، تخفي اللحى أيضًا وجه شخص ما جزئيًا، مما يخلق طبقة إضافية من القلق لأولئك الذين يعانون في المواقف الاجتماعية، أو قراءة الإشارات الاجتماعية.
  • في الحالات الأكثر شدة، قد لا يتمكن المصاب من رهاب الخوف من النظر إلى صورة شخص بلحية.

المراجع

مصدر1
مصدر2
مصدر3

 

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.