ينطوي الترويج لأي منتج أو خدمة أو فكرة على العديد من مهارات التسويق والصفات الشخصية المختلفة التي تبدأ بتحليل الجمهور وتحديد تصوّراتهم حول هذا المنتج أو الفكرة، ثمّ تحديد جوانب ومميزات المنتج التي تجعله أكثر جاذبية للجمهور، ومن بعدها البدء بتقديم هذه الفكرة أو المنتج بطريقة جذّابة تشجّع الآخرين على شراء المنتج أو اعتماد الفكرة، ويزيد البحث عن أهم مهارات يجب أن يتعلمها كل مسوق حتى تؤتي عملية التسويق ثمارها بنجاح.

أهم مهارات يجب أن يتعلمها كل مسوق

أهم مهارات يجب أن يتعلمها كل مسوقلا يقتصر التسويق على المنتجات والأفكار فحسب، إذ يمكنك أن تسوّق نفسك أيضًا لأرباب العمل وأصحاب الشركات فتحصل على الوظيفة التي تناسب طموحاتك أو الدعم الذي تحتاجه في تحقيق مشاريعك، وتتمثل أهم مهارات يجب أن يتعلمها كل مسوق في:

مهارات الاتصال

يعتبر التسويق شكلاً من أشكال التواصل المهني، نظرًا لأنه ينطوي على إقناع الطرف الآخر بشراء منتج معيّن أو قبول فكرة ما أو التفاعل معها.

قد يأخذ هذا التواصل شكلاً كتابيًا مثل كتابة إعلان أو نصّ لدعاية ما، أو حتى إنشاء رسالة تغطية قويّة لتسويق نفسك كما قد يتضمن بناء حملات دعائية، أو معرفة بمجالات التصميم أو امتلاك فكرة عامة حول المستخدم النهائي وما يريده حقًا.

شاهد أيضاً:   الأساليب العملية في التدريب للموارد البشرية

كما تلعب مهارات التواصل اللفظي دورًا مهمّا في التسويق، نظرًا لأن هذه العملية تحتاج في الغالب إلى التواصل مع الأطراف الأخرى شفويًا لإقناعها بشراء منتج أو خدمة ما، وفيما يلي قائمة بأهم مهارات التواصل ذات الأهمية الكبرى في عملية التسويق:

  • القدرة على كتابة نصوص دعائية.
  • المهارة في كتابة التقارير والبيانات الصحفية.
  • القدرة على السرد القصصي.
  • القدرة على كتابة الرسائل الإلكترونية الدعائية.
  • القدرة على إنشاء الاستبيانات واستطلاعات الرأي للتواصل مع المستهلكين.
  • التعاون مع المصممين لإنشاء الشعارات التسويقية.
  • القدرة على التواصل مع موظفي المبيعات لمناقشة إقبال العملاء على منتج معيّن.
  • القدرة على بناء العلاقات الإيجابية مع الآخرين.

اقرأ أيضا: ما هو مفهوم التسويق

مهارات التحدّث أمام الجمهور

عند الخروج بفكرة جديدة أو مبادرة تسويقية، او حتى في حال رغبت بتسويق نفسك لأصحاب الشركات، فأنت بحاجة إلى عرض أفكارك على الآخرين من العملاء أو الزملاء أو رؤساء العمل سواءً من خلال التحدّث مباشرة أمامهم أو من خلال عروض تقديمية على PowerPoint أو Prezi وما شابهها من برامج العروض التقديمية.

وفي كلّ الأحوال ستحتاج لأن تمتلك ما يكفي من الكاريزما ومهارات التحدّث أمام الجمهور ليصبح بوسعك تسويق نفسك أو منتجك على أتمّ وجه. حيث يندرج تحت هذه المهارة مجموعة من المهارات الأخرى المهمّة مثل:

  • دقّة الملاحظة والانتباه للتفاصيل.
  • القدرة على تقديم المنتجات للعملاء والتعريف بها.
  • تسيير مجموعات التركيز.
  • مهارات القيادة.
  • تعريف المجموعات بالخطط التسويقية.
  • القدرة على تسيير الاجتماعات واللقاءات.
شاهد أيضاً:   تجربتي في مشروع العبايات

مهارات التفكير التحليلي

يتطلّب التسويق قدرًا كبيرًا من التحليل المستند على البحث المتعمّق لتحديد ما يحتاجه الجمهور سواءً كانوا عملاء أو رؤساء عمل تسوّق نفسك لهم. كما تحتاج أيضًا إلى القدرة على وضع الاستراتيجيات الدقيقة المصصمة استنادًا على تحليلاتك والتي تضمن لك الحصول على النتيجة التي تريدها من عملية التسويق.

فيما يلي أهمّ مهارات التفكير التحليلي التي تحتاج إليها لصقل قدراتك التسويقية:

  • إجراء أبحاث السوق.
  • إجراء البحوث الإعلامية.
  • التفكير النقدي.
  • القدرة على تحديد الجماهير المستهدفة.
  • مهارات التخطيط.
  • مهارات حلّ المشكلات.
  • مهارات البحث وحسن اختيار وسائل الدعاية والتسويق المناسبة.
  • المهارات الإحصائية.

اقرأ أيضا: معلومات عن تخصص التسويق

التسويقمهارات التفكير الإبداعي

حتى تتمكّن من تسويق نفسك أو منتجك جيّدًا، لا بدّ من أن تمتلك القدرة على إنتاج أفكار جديدة مثيرة للاهتمام تجذب بها جمهورك. لذا يُعدّ التفكير الإبداعي خارج الصندوق من أهمّ مهارات التسويق التي لا بدّ من العمل على تطويرها وتعزيزها. وربما القدرة على السرد القصصي الممتع والمقنع أفضل طريقة لإشراك جمهورك وحثّه على شراء منتجك أو خدمتك.

فيما يلي مجموعة من المهارات التي تندرج تحت مظلّة التفكير الإبداعي وتعدّ من مهارات التسويق المهمّة:

  • الحساسية الجمالية (القدرة على الإحساس بالجمال في كلّ شيء).
  • مهارات العصف الذهني.
  • مهارات التخطيط للأحداث المختلفة.
  • مهارات السرد القصصي.
شاهد أيضاً:   مؤشرات الأسواق المالية

مهارات التفاوض

غالبًا ما يتمّ التقليل من قيمة مهارات التفاوض في التسويق، إلاّ أنها مع ذلك مهارات جوهرية في هذه العملية، سواءً كان التفاوض مع العملاء حول الميزانيات والجداول الزمنية والتوقعات حول المنتجات، أو مع المصممين والبائعين، أو حتى مع رئيسك في العمل لتحديد الراتب الذي يجب أن تحصل عليه، وتتمثل مهارات التفاوض في:

  • الاستماع للآخرين.
  • التعاطف.
  • مهارات الإقناع.
  • مهارات التأثير على الآخرين.
  • الحفاظ على هدوء الأعصاب.
  • مهارات تحليل المنافسين والتعرّف عليهم.

المهارات التقنية

تعدّ المهارات التقنية من ضرورات النجاح في التسويق. سواءً كان ذلك معرفة بمختلف البرامج المستخدمة في إدارة المشاريع أو البرامج التحليلية المستخدمة لقياس نجاح الحملات التسويقية على وسائل التواصل الاجتماعي، أو كان المعرفة بالجوانب التقنية التي تمكّنك من أداء وظيفتك على أتمّ وجه.

ومن أهم المهارات التقنية ذات الأهمية في تطوير القدرات التسويقية ما يلي:

  • مهارات كتابة الرسائل الإلكترونية التسويقية.
  • مهارات استخدام برامج مايكروسوفت.
  • مهارات التعامل مع شبكة الإنترنت والبحث على المواقع الإلكترونية.
  • القدرة على استخدام مختلف برامج العروض التقديمية.
  • الإلمام بالبرامج أو الوسائل ذات الارتباط المباشر بمجال عملك أو اهتمامك، فمثلا المهارات التقنية اللازمة للمصمّم الجرافيكي كي يسوّق نفسه تتمثل في إلمامه ببرامج التصميم المختلفة مثل Photoshop و Illustrator وغير ذلك من البرامج.

اقرأ أيضا: مهارات تساعدك في التواصل الاجتماعي

المصادر:
مصدر 1
مصدر 2
مصدر 3

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.