التيفوئيد أحد الأمراض المعدية التي تؤثر بشكل سلبي على جسم الإنسان وتضعف صحته، وتنتشر البكتيريا التي تؤدي إلى الإصابة بحمى التيفود من خلال الطعام أو الشراب أو الماء الملوث، لذا من الضروري التعرف على طرق الوقاية من مرض التيفوئيد لتجنب الإصابة بتلك العدوى.

ما هي حمى التيفود؟

حمى التيفوئيد هي عبارة عن عدوى بكتيرية يمكنها تهديد الحياة بأكملها، وتحدث معظم حالات حمى التيفود في الدول النامية، لكن مع ذلك من الممكن أن يظهر هذا المرض في أي مكان في العالم، بما في ذلك البلدان الصناعية مثل الولايات المتحدة.

من هم الأكثر عرضة للإصابة بحمى التيفود؟

يعتبر الأشخاص المتمركزين في الدول النامية هم أكثر تعرضًا للإصابة بهذا النوع من الأمراض، حيث تفتقر هذه الدول إلى وجود صرف الصحي سليم، لذا يكون لديهم مقدار ضئيل في الحصول على المياه النظيفة وكذلك الأغذية السليمة، وتقع هذه المناطق بشكل أساسي في أجزاء من:ـ

  • قارة آسيا.
  • قارة أفريقيا
  • منطقة البحر الكاريبي.
  • قارتي أمريكا الوسطى والجنوبية
شاهد أيضاً:   كل ما تحتاج معرفته عن متلازمة هيوز

وتنتشر حمى التيفوئيد في الدول الصناعية بشكل قليل، حيث إن معظم الإصابات في مثل هذه الدول تحدث عند رجوع المسافرين من المناطق الموبوءة بهذا المرض، وأشارت التقديرات أن عدد الحالات المصابة بهذا المرض تقدر سنويًا بحوالي 5700.

مسببات مرض التيفوئيد

من أهم مسببات هذا المرض “بكتريا السالمونيلا”، وهذا النوع من البكتريا ينتشر من خلال شرب الماء الملوث، أو تناول طعام غير نظيف، والأشخاص الذين يتعرضوا للإصابة بهذه البكتريا يكونون حاملين لها في منطقتين:ـ

  • الدم
  • الأمعاء

كيفية العدوى بالسالمونيلا

يمكن للشخص التخلص من هذه البكتريا أثناء التبرز، ومن ثم تنتقل لشخص آخر من خلال هذه العملية، وتكثر حالات إصابة الإنسان ببكتريا السالمونيلا عند تعرضه:ـ

  • تناول مشروب أو طعام من شخص حامل لها.
  • عدم غسل اليدين بالماء والصابون بطريقة صحيحة.
  • الأفراد المقيمين في الدول النامية أكثر عرضة للإصابة بعدوى السالمونيلا.

أعراض الإصابة بمرض التيفوئيد

هناك مجموعة من الأعراض التي قد تظهر على الشخص عند إصابته بمرض التيفوئيد، ومن المرجح أن تتطور هذه الأعراض بشكل تدريجي، وفي الغالب تظهر على الشخص في الفترة من أسبوع إلى ثلاثة أسابيع من وقت الإصابة بالمرض، ومن أهم هذه الأعراض ما يلي:ـ

  • ظهور حمى تبدأ منخفضة وتزداد يوميًا يمكن أن تصل إلى 40 درجة مئوية.
  • الشعور بوجود صداع بالرأس.
  • -الإحساس بالإرهاق والتعب
  • الشعور بوجود آلام مختلفة في العضلات.
  • الإصابة بالتعرق
  • وجود سعال جاف.
  • ضعف الشهية.
  • فقدان الكثير من الوزن.
  • وجود آلام متعددة في المعدة.
  • الإصابة بالإسهال.
  • الإصابة بالإمساك.
  • وجود انتفاخ شديد في المعدة.
شاهد أيضاً:   فترة حضانة مرض السل

قد يهمك:- ماهي حمة التيفوئيد

الوقاية من مرض التيفوئيد

يمكن أن تساهم المياه الصالحة للشرب، وعملية التطوير للصرف الصحي، وكذلك دخول القسم الطبي في الوقاية من مرض التيفوئيد ومكافحته، لكن بسبب الحظ السيء فإنه من الصعب تحقيق كل ذلك في البلاد الفقيرة، ووفقًا لهذا السبب فإن هناك مجموعة من الخبراء يعتقدون أن تناول اللقاحات الخاصة بهذا المرض هي أفضل طريقة للسيطرة علىه.

اللقاح الموصي به للوقاية من مرض التيفوئيد

يتم التوصية بأخذ اللقاح إذا كنت من ضمن الأفراد الذين يعيشون في مناطق ترتفع فيها مخاطر الإصابة بحمى التيفوئيد أو المسافرين إليها، ويتوفر لقاحان للتخلص من حمى التيفوئيد:ـ

لقاح Oral TY21a Vaccine

  • يطلق علي هذا اللقاح مسمى “اللقاح الحي”، ويقوم المريض بتناوله من خلال الفم.

لقاح Vi Capsular Polysaccharide Vaccine

  • يطلق علي هذا اللقاح مسمى “لقاح الحمى التيفية”، ويتم حقن المريض به من خلال الحقن العضلي أو الحقن تحت الجلد.

دورة أخذ اللقاح

  • يُعطى الشخص حقنة واحدة قبل أسبوع على الأقل من سفره إلى البلاد الموبوءة.
  • يتم إعطاء واحدة عن طريق الفم في أربع كبسولات، مع كبسولة واحدة تؤخذ كل يوم.
  • من الضروري أن تعرف أن كلا هذين اللقاحين لن تكون نسبة فعاليتهم 100٪؛ فكلاهما في حاجة إلى إجراء التطعيمات المتكررة لأن فعاليتهما تختفي مع مرور الوقت.
شاهد أيضاً:   ما هي الأورام الحميدة

إرشادات مهمة للوقاية من حمى التيفوئيد

  • قم بغسل يديك بالصابون والماء الدافئ باستمرار حتى تستطيع السيطرة على العدوى.
  • يجب عليك الاغتسال قبل قيامك بتحضير الطعام أو تناوله.
  • نظف نفسك جيدًا بعد استخدام المرحاض.
  • ابتعد تمامًا عن شرب الماء غير المعالج.
  • ضع معقم باستمرار ليديك مثل الكحول وخاصة في حالة عدم وجود الماء.
  • قم بشرب الماء النظيف المعبأ أو المغلف.
  • تجنب تمامًا ابتلاع الماء أثناء الاستحمام.
  • ابتعد عن تناول أي فواكه أو خضراوات نيئة.
  • ابتعد عن تناول أي نوع فاكهة أو خضار لا يمكن تقشيره.
  • قم باختيار الأطعمة الساخنة عند الأكل مع القيام بتبخيرها.
  • تجنب شراء الأكل من الباعة المتحولين.
  • يجب أن تكون ملمًا بأماكن الرعاية الصحية في أي منطقة تقوم بزيارتها.

المصادر

مصدر1
مصدر2
مصدر3               

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.