خصائص النص الأدبي.. النص الأدبي هو أحد أنواع الأدب الذي يهدف إلى إيصال رسالة معينة ولكن لا يتم إرسالها إلى القارئ مركزة حتى لا يشعر بالملل، ولكن يتم إيصالها بشكل فني وبأسلوب إبداعي ومميز، حيث لا يقتصر اهتمام النصوص الأدبية على المحتوى فقط بل يهتم أيضا بالشكل الفني، ولمؤلفي النصوص الأدبية أسلوب مميز لتقديم الأفكار ومعالجة المشكلات وبالرغم من أن جميع النصوص الأدبية تهدف إلى هدف مشترك، بالإضافة إلى أن خصائص النص الأدبي واحدة إلا أنها تختلف باختلاف الكاتب أو المؤلف.

خصائص النص الأدبي

للنص الأدبي العديد من الخصائص التي تجعله مختلفا عن باقي النصوص ومن تلك الخصائص ما يلي:
  • من أهم خصائص النص الأدبي أنه على عكس النصوص الأخرى تفوق الوظيفة الشعرية فيه الوظيفة المرجعية وتتغلب عليها وذلك بسبب أن الوظيفة الشعرية لا تكون مقتصرة على التواصل فقط بل إنها تتعدى ذلك إلى أن تصل إلى مرحلة السيطرة على مشاعر القارئ ومزاجه فتجعله يعيش كل من إحساس الكاتب وإحساسه أيضا.
  • يتميز النص الأدبي دائما بالغموض، واحتمالية أن يحمل نفس النص أكثر من معنى.
  • يكون النص الأدبي ذات دلالة محددة غالبا لا يصل إليها القارئ سريعا فتعتمد قدرة القارئ في الوصول إلى التفسير المقصود على السياق الأدبي للكاتب والسياق الشخصي الخاص بالقارئ.
  • يتميز النص الأدبي أيضا بدقة المفردات التي لا يستقيم النص بدونها، حيث أن فقدانه يؤثر على القوة التعبيرية للنص.
  • من خصائص النص الأدبي أيضا والتي تعتبر من أهم الخصائص أن له وزن عاطفي.
  • يوجد تناسق واضح بين عناصر النص الأدبي نتيجة توليفة الكلمات الممتازة.
  • يتميز النص الأدبي أيضا بثرائه بالموارد الشعرية لتنوع شخصياته الأدبية.
  • يكون بناء الجملة في النص الأدبي ذات مرونة واسعة على عكس باقي النصوص، كما أن ترتيب عناصره لا يسير وفق نسق محدد.
  • يتكون النص الأدبي من مزيج ممتاز من الاختراع والرواية والخيال لذلك لا يمكن فصل إحدى هذه الخصائص عنه في أي حال من الأحوال.
شاهد أيضاً:   أشهر الأساطير اليونانية

أنواع النصوص الأدبية

تتنوع النصوص الأدبية تنوعا كبيرا وفقا لنوع الفكرة المعطاة ومن أهمها ما يلي:
  1. السرد: ويظهر السرد في هيئة قصة يقوم الراوي بسردها ويعتمد السرد على استخدام شخصيات وأحداث يومية ويتميز أسلوب السرد بالواقعية، ويستخدم السرد دائما في كتابة القصص والروايات الواقعية والخيالية.
  2. الشعر: ويعتبر الشعر أكثر أنواع النصوص الأدبية تعقيدا، حيث يقوم الشعر على استخدام المحسنات البديعية والتعبيرات المجازية بكثرة لوصف شيء مادي أو معنوي وينتج الشعر في الغالب نتيجة تجارب قد مر بها الشاعر أثرت على وجدانه فنتج عنها هذا الإلهام ولكنه ليس وليد التجربة فقط بل يحتاج أيضا إلى فطنة عالية وموهبة متأصلة.
  3. المقالة: تعتبر المقالة موضوعًا إنشائي من شأنه معالجة مشكلة ما، ويتم كتابتها سريعا وهي ليست مقيدة بقواعد محددة؛ وتتنوع المقالة بين كثير من الموضوعات كالفلسفة والتاريخ والدين والسياسة وغير ذلك.

عناصر النص الأدبي

النص الأدبي كوحدة مترابطة يتكون من بعض العناصر التي تجعله يظهر لنا بهذا الترابط وتتمثل هذه العناصر في التالي:
  • اللغة: تعتبر اللغة أهم عناصر النص الأدبي، وتعرف اللغة على أنها النظام الذي من شأنه توصيل فكرة معينة عن طريق استخدام بعض الأصوات والعلامات والتعبيرات، كما أنها الوسيلة الوحيدة لمشاركة الأفكار بين الأفراد لذلك يتم اختيار اللغة المميزة للنص الأدبي ليساعد على تسريع إيصال الفكرة المنشودة.
  • الحالة المزاجية أو العاطفة: وهي المشاعر أو الأحاسيس الذي يجدها القارئ عند قراءته للنص الأدبي، مثل مشاعر الخوف والهيام والتوتر والسعادة والحزن وما شابه ذلك.
  • الموضوع: يجب أن يتضمن النص الأدبي موضوعا محددا أو فكرة محددة، ويمكن أن يشمل النص الأدبي الواحد على أكثر من فكرة وأكثر من موضوع.
  • وجهة النظر: تشكل وجهة النظر في النص الأدبي رأي الكاتب أو الراوي في الفكرة المطروحة في النص، وتعد وجهة النظر من العناصر المهمة للغاية لعدة أسباب تتمثل في فهم القارئ لشخصية الكاتب وطريقة تفكيره، وتساعد أيضا على فهم شخصية النص الرئيسية.
شاهد أيضاً:   طريقة إعداد صوص للشيبس والبرغر

الفرق بين النص الأدبي والنص العلمي

يستخدم النص العلمي لكتابة الموضوعات العلمية التي لا يشترط كتابتها بطريقة فنية مميزة، ومن أمثلة النصوص العلمية التقارير الخاصة بالملاحظات ونتائج التجارب العلمية التي تقدم بصورة تقليدية للغاية، وتهدف النصوص العلمية إلى إيصال بعض المعلومات والحقائق العلمية الثابتة إلى القارئ لذا لا يمكن التلاعب في ألفاظه بأي شكل من الأشكال لكي يسهل توصيل المعلومة للشخص دون أي خطأ. على عكس النصوص الأدبية التي تعتمد على التورية في الألفاظ والتلاعب بأفكار الأشخاص ومشاعرهم، وتُعد هذه من أهم خصائص النصوص الأدبية، وفي غالب الوقت تعتمد على الخيالات والأساطير بينما النصوص العلمية تعتمد على الواقعية والحقائق الثابتة، ومن أهم خصائص النصوص العلمية استخدامها للعناصر بصورة واضحة ومرتبة، لتحقيق الفهم الأمثل للقارئ.

اقرأ أيضًا: تعريف الادب الجاهلي

المراجع

المصدر 1
المصدر 2
المصدر 3

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.