دواء باليبيريدون الذي يعرف تحت الاسم التجاري (Invega)، بعض الحالات قد يستخدم أخصائيو الرعاية الصحية الاسم التجاري (Invega) عند الإشارة إلى اسم الدواء العام دواء باليبيريدون.

 

ما هو دواء باليبيريدون – Paliperidone

 

  • ينتمي دواء باليبيريدون إلى فئة من الأدوية تسمى مضادات الذهان غير التقليدية، حيث إنه يعمل عن طريق تغيير نشاط بعض المواد الطبيعية في الدماغ.

 

ما هي استعمالات دواء باليبيريدون – Paliperidone

 

  • يستخدم دواء باليبيريدون لعلاج أعراض الفصام (مرض عقلي يسبب تفكير مضطرب أو غير عادي وفقدان الاهتمام بالحياة والعواطف القوية أو غير المناسبة).

 

احتياطات قبل تناول دواء باليبيريدون – Paliperidone

 

  • يجب عدم استخدام دواء باليبيريدون إذا كان لدى المريض حساسية من دواء باليبيريدون أو دواء ريسبيريدون (الذي يعرف أيضاً باسم دواء ريسبردال).

 

  • من الممكن أن يزيد دواء باليبيريدون من خطر الوفاة لدى كبار السن المصابين بالذهان المرتبط بالخرف ولم تتم الموافقة عليه لهذا الاستخدام.

 

  • الجرعات العالية أو الاستخدام طويل الأمد لدواء باليبيريدون يمكن أن يسبب اضطراب حركي خطير قد لا يكون قابلاً للعكس، وكلما طالت مدة استخدام المريض لدواء باليبيريدون، زادت احتمالية إصابته بهذا الاضطراب، وخاصة إذا كانت امرأة أو شخصاً بالغاً.

 

  • يجب أن يتم إبلاغ الطبيب ما إذا كانت المريضة حاملاً أو تخطط للحمل أثناء استخدام دواء باليبيريدون.

 

  • من الممكن أن يؤدي تناول الأدوية المضادة للذهان في الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل إلى مشاكل في التنفس أو مشاكل في التغذية أو أعراض الانسحاب عند الوليد، ومع ذلك قد يكون لدى المريضة أعراض انسحاب أو مشاكل أخرى إذا توقف عن استخدام دوائها أثناء الحمل، لذلك إذا أصبحت المريضة حامل يجب أن يتم إبلاغ الطبيب على الفور وعدم التوقف عن استخدام دواء باليبيريدون بدون نصيحة الطبيب.

 

  • إذا كانت المريضة حامل فقد يتم إدراج اسمها في سجل الحمل لتتبع آثار دواء باليبيريدون على الطفل.

 

  • من الممكن أن لا يكون من الآمن الإرضاع أثناء استخدام دواء باليبيريدون، لذلك يجب استشارة الطبيب عن أي مخاطر.

 

يجب أن يتم إبلاغ أي من مقدمي الرعاية الصحية ما إذا كان المريض قد عانى من قبل من:

 

  • مشاكل في القلب أو نوبة قلبية.

 

  • متلازمة فترة (QT) الطويلة في المريض أو في أحد أفراد أسرته.

 

  • ارتفاع ضغط الدم أو انخفاضه أو نوبات الإغماء.

 

  • انخفاض عدد خلايا الدم البيضاء (WBC).

 

  • اضطراب عصبي خطير ناتج عن تناول الأدوية المضادة للذهان.

 

  • حركات العضلات غير المنضبط في الوجه.

 

  • اضطراب معدي أو معوي.

 

  • أمراض الكبد أو الكلى.

 

  • النوبات أو الصرع.

 

  • عدم توازن الكهارل (مثل انخفاض مستويات البوتاسيوم أو المغنيسيوم في الدم).

 

  • داء السكري (قد يرفع دواء باليبيريدون نسبة السكر في الدم).

 

  • سرطان الثدي.

 

كيفية استعمال دواء باليبيريدون – Paliperidone

 

  • يأتي دواء باليبيريدون على شكل قرص ممتد المفعول (طويل المفعول) ليتم أخذه عن طريق الفم، وعادةً ما يتم تناوله مرة واحدة يومياً في الصباح مع أو بدون طعام.

 

  • يجب أن يتم أخذ دواء باليبيريدون في نفس الوقت تقريباً من كل يوم، واتباع الإرشادات الموجودة على ملصق الوصفة الخاص بالمريض بعناية وطلب من الطبيب أو الصيدلي شرح أي جزء لا يفهمه.

 

  • يجب أن يتم أخذ دواء باليبيريدون بالضبط حسب التوجيهات، وعدم أخذ أكثر أو أقل مما وصفه الطبيب.

 

  • يجب ابتلاع الأقراص كاملة مع الكثير من الماء أو السوائل الأخرى، وعدم قسم أو مضغ أو سحق الأقراص، لذلك يجب إبلاغ الطبيب إذا كان المريض لا يستطيع ابتلاع الأقراص ومن المحتمل أن يصف الطبيب دواءً آخر لعلاج حالته.

 

  • يجب التحدث إلى الطبيب حول ما يشعر به المريض أثناء علاجه، لذلك إذا كانت الأعراض لا تزال مزعجة فقد يزيد الطبيب جرعته تدريجياً وليس أكثر من مرة واحدة كل خمسة أيام.

 

  • يتحكم دواء باليبيريدون في أعراض الفصام ولكنه لا يعالج الحالة، لذلك يجب الاستمرار في تناول دواء باليبيريدون حتى لو كان المريض يشعر بأنه جيداً، كما يجب عدم التوقف عن تناول دواء باليبيريدون دون التحدث مع الطبيب.

 

ما هي الآثار الجانبية دواء باليبيريدون – Paliperidone

 

من الممكن أن يسبب دواء ريسبيريدون آثاراً جانبية، لذلك يجب إبلاغ الطبيب إذا كانت أي من هذه الأعراض شديدة أو لا تختفي:

 

  • الدوخة أو الشعور بعدم الاستقرار أو صعوبة الحفاظ على التوازن.

 

  • التعب الشديد.

 

  • ضعف.

 

  • صداع الرأس.

 

  • فم جاف.

 

  • زيادة اللعاب.

 

  • زيادة الوزن.

 

  • آلام في المعدة.

 

بعض الآثار الجانبية يمكن أن تكون خطيرة، فإذا واجه المريض أياً من هذه الأعراض فيجب الاتصال بالطبيب على الفور:

 

  • حمى.

 

  • آلام العضلات أو تصلبها.

 

  • هبوط.

 

  • الالتباس.

 

  • ضربات قلب سريعة أو متقطعة أو غير منتظمة.

 

  • التعرق.

 

  • حركات الوجه أو الجسد غير المعتاد التي لا يمكن التحكم فيها.

 

  • حركات بطيئة أو قاسية.

 

  • الأرق.

 

  • انتصاب مؤلم للقضيب يستمر لساعات.

 

تفاعلات دواء باليبيريدون – Paliperidone

 

يمكن أن تتفاعل العديد من الأدوية وتسبب آثاراً خطيرة، لذلك لا ينبغي استخدام بعض الأدوية مع دواء باليبيريدون، وقد يغير الطبيب خطة العلاج الخاصة بالمريض إذا كان يستخدم أيضاً:

 

  • بعض المضادات الحيوية مثل: دواء إريثروميسين (الذي يعرف أيضاً باسم دواء E.ES أو دواء E-Mycin أو دواء Erythrocin) أو دواء جاتيفلوكساسين (الذي يعرف أيضاً باسم دواء تيكين) أو دواء موكسيفلوكساسين (الذي يعرف أيضاً باسم دواء أفلوكس) أو دواء سبارفلوكساسين (الذي يعرف أيضاً باسم دواء زاغام).

 

  • بعض مضادات الذهان مثل: دواء كلوبرومازين (الذي يعرف أيضاً باسم دواء سونازين أو دواء ثورازين) أو دواء بيموزيد (الذي يعرف أيضاً باسم دواء أوراب) أو دواء ريسبيريدون (الذي يعرف أيضاً باسم دواء ريسبردال) ودواء ثيوريدازين.

 

  • دواء سيسابريد (الذي يعرف أيضاً باسم دواء Propulsid).

 

  • دواء ليفودوبا.

 

  • أدوية القلق أو ارتفاع ضغط الدم أو النوبات.

 

  • الأدوية المضادة لاضطراب النظم مثل: دواء أميودارون (الذي يعرف أيضاً باسم دواء كوردارون) أو دواء ديسوبيراميد (الذي يعرف أيضاً باسم دواء نوربيس) أو دواء دوفيتيليد (الذي يعرف أيضاً باسم دواء تيكوسين).

 

  • دواء بروكاييناميد (الذي يعرف أيضاً باسم دواء بروكانابيد أو دواء برونيستيل) أو دواء كينيدين (الذي يعرف أيضاً باسم دواء كينيديكس) أو دواء سوتالول (الذي يعرف أيضاً باسم دواء بيتاباز أو دواء بيتاباز إيه إف).

 

  • المهدئات.

 

  • حبوب منومة.

 

تنويه: من الممكن أن يحدث تفاعل من العديد من الأدوية الأخرى مع دواء باليبيريدون، لذا يجب إبلاغ الطبيب عن جميع الأدوية التي يتناولها المريض، حتى تلك التي لا تظهر في هذه القائمة، حيث أنه قد يحتاج الطبيب إلى تغيير جرعات الأدوية الخاصة بالمريض أو مراقبته بعناية بحثاً عن الآثار الجانبية.

 

المصدر

Chronic Disease Management, Jim NuovoDrug-device Combinations for Chronic Diseases, SuPing Lyu, Ronald Siegel Chronic Diseases: An Encyclopedia of Causes, Effects, and Treatments, Jean Kaplan TeichroewContinuing Care: The Management of Chronic Disease, John Hasler, Theo Schofield

شاهد أيضاً:   دواء كالسيبوتريين Calcipotriene

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.