طرق الوقاية من مرض دوالي الساقين عديدة ومتنوعة تشمل الوقاية المنزلية والعلاج الطبي الذي يوضحه الطبيب بعد التأكد من التشخيص الفعلي للمريض، كذلك تجنب عوامل الخطر التي تزيد من الدوالي هي طريقة من الطرق الأساسية للوقاية من الدوالي وتضخم الأوردة.

طرق الوقاية من مرض دوالي الساقين

استئصال الوريد بالليزر عملية جراحية يقوم الطبيب بإجرائها في العيادات الخارجية، حيث يقوم الطبيب بعمل شق صغير بالقرب من الوريد المتضخم ومن خلال هذه الفتحة أو الشق يتم سحب الوريد المتضخم التالف للتخلص منه ثم إجراء خياطة صغيرة لغلق الجرح.

يتم استعمال مخدر موضعي مؤقت أثناء هذه العملية الجراحية ويمكن للمريض المغادرة والذهاب إلى المنزل للراحة بعد مرور ساعة واحدة على الأقل بعد إجراء العملية الجراحية مع ضرورة الراحة في السرير ومتابعة جميع الاحتياطات التي سيوضحها الطبيب.

الحفاظ على ارتداء الجوارب الضاغطة بشكل يومي، حيث أن هذه الجوارب تعمل على تقوية الصمامات الموجودة على جدران الأوردة المتضخمة ومن ثم تعمل الجوارب على تنشيط الدورة الدموية والمساعدة على تدفق الدم بشكل أفضل.

شاهد أيضاً:   متى يبدأ إمساك الحمل

في حالات مرضية أخرى يقوم الطبيب الفيزيائي بحقن مادة كيميائية في الوريد المتضخم، تعمل هذه المادة الكيميائية على تلاشي الوريد في غضون أسابيع قليلة، الحقن الكيميائي يعتبر طريقة فعالة في علاج دوالي الساقين وقد تم إجراؤها سابقا لكثير من المرضى.

ما هي أسباب مرض دوالي الساقين

  • التدخين من الأسباب التي تعمل على ترسب الدهون على جدران الوريد وتضخم الأوردة.
  • أيضا شرب الكحول الإدمان المخدرات.
  • نمط الحياة السلبي مثل العمل الشاق وعدم الاهتمام بالصحة.
  • الحمل والولادة المتكررة التي تسبب في ضعف الدورة الدموية في الساقين.
  • الرياضة العنيفة التي يقوم فيها الشخص برفع أثقال غير محتملة.
  • السمنة المفرطة وتناول الأطعمة السريعة المشبعة بالدهون.
  • وضعيات النوم والجلوس الخاطئة والغير صحيحة.
  • الكسل والخمول وعدم الحركة لأيام عديدة ومستمرة.
  • تناول المشروبات التي تساعد على زيادة الوزن مثل المشروبات الغازية.
  • ارتداء الملابس الضيقة خلال اليوم وقبل النوم.
  • مرضى السكري وارتفاع الضغط المزمن من العوامل التي تساعد على تكون دوالي الساقين.
  • الجلوس بوضع غير صحيح فترة طويلة من الوقت قد تمتد لساعات أثناء العمل.
  • الأحذية والجوارب الضيقة من أسباب تضخم الأوردة وتكون دوالي الساقين.
  • المرضى المصابون بفشل وضعف عضلة القلب غالبا ما يعانون من دوالي الساق.
شاهد أيضاً:   تفقم الاطراف

اقرأ أيضا: مرض دوالي الساقين.. الأعراض والعلاج

طرق الوقاية من مرض دوالي الساقين في المنزل

ممارسة التمارين الرياضية البسيطة بشكل يومي أو المشي تساعد على تنشيط الدورة الدموية التي تغذي المنطقة السفلية من الجسم والتي تشمل الساقين، الكاحل، الأطراف السفلية، منطقة الحوض، كذلك الرياضة تساعد على زيادة عملية تدفق الدم في الأوردة الكبيرة والرئيسية وحمايتها من التلف.

الوقوف فترة مستمرة من الوقت يساعد على تضخم الأوردة الزرقاء الموجودة في القدم، لذلك يجب على العاملين محاولة أخذ قسط متقطع من الراحة بين فترات العمل لتجنب تدهور الحالة الصحية للدوالي وتجنب رفع الأثقال بشكل متكرر والضغط على أوردة وشرايين القدم الضعيفة وتعرضها للانفجار.

تجنب ارتداء الملابس الداخلية والخارجية الضيقة، حيث أن هذه الملابس تسبب في زيادة الضغط على الأوردة الأمر الذي يعرضها إلى التضخم الملحوظ والألم الشديد مع ضرورة رفع القدمين عن مستوى السطح قبل النوم للحصول على تدفق دموي مناسب للساق وجميع أجزاء الجسم السفلية.

بالنسبة للسيدات الحوامل ينصح بالنوم على الجانب الأيسر من الجسم، إن النوم بهذه الطريقة يعمل على تخفيف الألم وتجنب عملية تكون الدوالي وتضخم الساقين الذي يصيب معظم الحوامل بسبب زيادة الوزن عن الفترات السابقة، كذلك الدوالي التي تظهر في فترة الحمل تختفي تدريجيا بمجرد حدوث الولادة الطبيعية أو القيصرية.

شاهد أيضاً:   ما هو اختبار كثافة المعادن في العظام؟

وفي نهاية موضوعنا طرق الوقاية من مرض دوالي الساقين، نستنتج بأنه في حالة إهمال الشخص حالته الصحية وملازمة جميع عوامل الخطورة التي تسبب في تضخم الأوردة والإصابة بالدوالي فإنه يعرض نفسه للإصابة بالمراحل الأخيرة من مرض دوالي الساقين.

المصادر

مصدر1
مصدر2

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.