تُعرف صلاة الجنازة بأنَّها الصلاة التي تؤدّى على الميت من غير الشهداء من المسلمين، فالشهيد لا تُصلّى عليه صلاة الجنازة، وتختلف صلاة الجنازة عن الصلوات الأخرى من حيث كيفية أدائها فهي صلاة بلا ركوع ولا سجود، ويبنغي على كل مسلم ومسلمة معرفة كيفية صلاة الجنازة في المذاهب الأربعة وشروطها وفضلها.

كيفية صلاة الجنازة في المذاهب الأربعة

كيفية صلاة الجنازة في المذاهب الأربعةهناك اختلافٌ في كيفية صلاة الجنازة في المذاهب الأربعة على النحو التالي:

كيفية صلاة الجنازة عند الشافعية

يمكن الصلاة على الميت عند الشافعية سواء كان على الأرض أم محمولًا على دابة أو على أكتاف الناس وتجوز عندهم في جميع الأوقات، بالقيام عند رأس الرجل وعند عجز المرأة، كما يأتي:

  • تكبِّر أوَّل تكبيرة مع رفع اليدين ثمَّ تضع يديك تحت الصدر.
  • تقرأ الفاتحة بعد الاستعاذة بالله مباشرة وتؤمن بعدها سرًّا.
  • تقرأ بعض السور القصيرة سرًّا ويجوز ترك القراءة بعد الفاتحة. تكبِّر التكبيرة الثانية وتسرُّ بعدها بقراءة الدعاء للميت كالدعاء الذي كان يقوله الشافعي: “اللَّهُمَّ إِنْ كَانَ مُحْسِنًا فَزِدْ فِي إِحْسَانِهِ، وَإِنْ كَانَ مُسِيئًا فَتَجَاوَزْ عَنْهُ، وَلَقِّهِ بِرَحْمَتِكَ رِضَاكَ وَقِهِ فِتْنَةَ الْقَبْرِ وَعَذَابَهُ، وَافْسَحْ لَهُ فِي قَبْرِهِ، وَجَافِ الأَْرْضَ عَنْ جَنْبَيْهِ، وَلَقِّهِ بِرَحْمَتِكَ الأَْمْنَ مِنْ عَذَابِكَ حَتَّى تَبْعَثَهُ آمِنًا إِلَى جَنَّتِكَ بِرَحْمَتِكَ يَا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ”.
  • تكبِّر التكبيرة الثالثة وتحمد الله وتصلي على النبي بعدها، ثمَّ تدعو للميت أيضًا.
  • تكبِّر التكبيرة الرابعة و تسلِّم بعدها مباشرة سرًّا ومرَّة واحدة، والثانية سنَّة، ويمكنك أن تجهر بالتكبير والسلام ليلًا.
شاهد أيضاً:   موضوع تعبير عن المشروعات القومية في مصر

كيفية صلاة الجنازة عند الحنفية

يرى الحنفية أنَّ صلاة الجنازة تكون بحذاء صدر الرجل والمرأة وتكون في جماعة بأن تزيد على ثلاثة صفوف، وكيفيتها كما يأتي:

  • تكبِّر أوَّل تكبيرة وترفع يديك فيها فقط.
  • تقرأ الثناء بعد التكبيرة الأولى سرًّا وهو قول: “سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك”.
  • تكبِّر التكبيرة الثانية وتصلي على النبي الصلاة الإبراهيمية.
  • تكبِّر التكبيرة الثالثة وتدعو للميت، أو تقرأ الفاتحة بنية الدعاء لا التلاوة.
  • تكبِّر التكبيرة الرابعة وتسلم بعدها مباشرة تسليمتين بصوت يسمعه من بجانبك.

اقرأ أيضا: صفة الوضوء الصحيحة في المذاهب الأربعة

كيفية صلاة الجنازة عند الحنابلة

تصلَّى صلاة الجنازة في جماعة عند الحنابلة، إذ تبدأ بثلاثة صفوف فأكثر، وتكون القيام عند صدر الرجل أو رأسه، وعند وسط المرأة، وفيما يأتي كيفيتها:

  • تكبِّر أول تكبيرة مع رفع اليدين ولا تستفتح في الصلاة.
  • تقرأ الفاتحة سرًّا بعد الاستعاذة ثم تؤمنُ في آخرها.
  • تقرأ بعض السور القصيرة بعد الفاتحة ويمكن أن تترك قراءتها.
  • تكبِّر التكبيرة الثانية وتصلي على النبي الصلاة الإبراهيمة.
  • تكبِر التكبيرة الثالثة وتدعو للميت بالدعاء المأثور: “اللهم اغفر لحينا وميتنا، وشاهدنا وغائبنا وصغيرنا وكبيرنا، وذكرنا وأنثانا، اللهم من أحييته منا، فأحيه على الإسلام، ومن توفيته منا، فتوفه على الإيمان، اللهم لا تحرمنا أجره”.
  • تكبِّر التكبيرة الرابعة وتسلم تسليمة واحدة، ولا بأس في جعلها اثنتين.
شاهد أيضاً:   كيف اكلم موظف الراجحي

كيفية صلاة الجنازة عند المالكية

تجوز الصلاة على الميت عند المالكية سواء كان على الأرض أم محمول على دابة أو أكتاف الناس، وفق الخطوات الآتية:

  • تنوي لصلاة الجنازة كسائر الصلوات.
  • تكبِّر أول تكبيرة مع رفع اليدين في أوَّل تكبيرة فقط.
  • تحمد الله بعدها سرًّا من غير سورة الفاتحة، لأنَّ قراءتها مكروهة تنزيهيًّا.
  • تكبِّر التكبيرة الثانية وتصلي على النبي بعدها.
  • تكبِّر التكبيرة الثالثة وتصلي على النبي وتدعو للميت.
  • تكبِّر التكبيرة الرابعة وتصلي على النبي وتدعو للميت.
  • تسلم بعد التكبيرة الرابعة تسليمة واحدة.

اقرأ أيضا: صفة الصلاة في المذاهب الأربعة

شروط صلاة الجنازة

صلاة الجنازةحال شروط صحة صلاة الجنازة كحال شروط أي صلاة من وجوب للنية واستقبال للقبلة و ستر للعورة ووجوب الطهارة التي تشمل الثياب والمكان والبدن والشروط العامة الأخرى كالإسلام والتمييز والعقل، إلّا أنّ أهل العلم أضافوا شروطًا إضافية كالتالي:

  • أن يكون الميت مسلمًا، إذ لا تجوز الصلاة على كافر، كما أنّه يلزم أن يكون المصلي مسلمًا، قال تعالى: {وَلَا تُصَلِّ عَلَى أَحَدٍ مِنْهُمْ مَاتَ أَبَدًا وَلَا تَقُمْ عَلَى قَبْرِهِ إِنَّهُمْ كَفَرُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَمَاتُوا وَهُمْ فَاسِقُونَ}، وتصح الصلاة على أهل الكبائر وغيرهم من أهل المعاصي.
  • أن يكون الميّت في البلد، فيُشترك أن يكون الميت حاضرًا عن الصلاة عليه إذ إن أهل العلم لم يُجيزوا الصلاة على الغائب وقال بهذا الحنفية والمالكية، وكذلك اشترط الحنفية أن يكون الميت على الأرض موضوعًا أمامهم عند إرادة الصلاة عليه وخالفهم في ذلك الجمهور فقالوا بجواز الصلاة على الميّت المحمول على الدّابة ونحو ذلك.
  • أن يكون الميّت طاهرًا، فلا تجوز الصلاة على الميّت قبل الغسل أو التيمم باتفاق المذاهب الفقهية الأربعة، إلا ما استثني من ذلك كالشهيد باتفاق المذاهب على حرمة تغسيله.
شاهد أيضاً:   دعاء بر الوالدين

اقرأ أيضا: صلاة الجنازة في المنام للرجل والحامل والعزباء

فضل صلاة الجنازة

لصلاة الجنازة فضل كبير في الإسلام، وقد اتّضح هذا الفضل في الحديث الصحيح الذي رواه أبو هريرة -رضي الله عنه- عن رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- أنَّه قال: “مَن شَهِدَ الجَنازَةَ حتَّى يُصَلَّى عليها فَلَهُ قِيراطٌ، ومَن شَهِدَها حتَّى تُدْفَنَ فَلَهُ قِيراطانِ، قيلَ: وما القِيراطانِ؟ قالَ: مِثْلُ الجَبَلَيْنِ العَظِيمَيْنِ”.

قالَ ابنُ شِهابٍ: قالَ سالِمُ بنُ عبدِ اللهِ بنِ عُمَرَ: وكانَ ابنُ عُمَرَ، يُصَلِّي عليها ثُمَّ يَنْصَرِفُ، فَلَمَّا بَلَغَهُ حَديثُ أبِي هُرَيْرَةَ، قالَ: لقَدْ ضَيَّعْنا قَرارِيطَ كَثِيرَةً”. [1]

اقرأ أيضا: أحاديث عن صلاة الجنازة

المصادر:
مصدر 1
مصدر 2
مصدر 3

المراجع

  1. الراوي : أبو هريرة | المحدث : مسلم| المصدر : صحيح مسلم| الصفحة أو الرقم : 945 | خلاصة حكم المحدث : [صحيح] []

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.