كيف تتخلص من حساسية الأنف؟ هذا السؤال يتكرر بشكل كبير من قبل العديد من الأفراد فحساسية الأنف منتشرة بين الصغار والكبار مما يكثر السؤال عن كيفية علاجها لا سيما العلاج الطبيعي دون اللجوء للأدوية التي قد يكون لها آثار جانبية على صحة الجسم.

كيف تتخلص من حساسية الأنف

حساسية الأنف تسبب أحيانًا عدم القدرة على النوم مما يؤدي إلى الأرق وضيق التنفس. وفيما يلي نذكر بعض الخطوات التي سوف تساعدك في تخفيف حدة الالتهاب والتخلص منها:

تناول مشروب الزنجبيل

الزنجبيل من النباتات الطبيعية التي تحتوي على قيمة غذائية عالية، يوصى به من قبل الأطباء لعلاج العديد من المشكلات الصحية وليست حساسية الأنف فقط. هو يساعد بشكل كبير في تخفيف حدة الالتهاب وذلك لاحتوائه على مضادات الأكسدة بنسبة عالية.

شاهد أيضاً:   كيفية تفتيت حصى الكلى 

يعتبر مضاد للميكروبات مما يساعد في الوقاية من التعرض للحساسية أو الالتهاب، وقد وجد أن الزنجبيل يعمل كمسكن طبيعي لتسكين الآلام وتخفيف حدة الالتهاب ويتم تناوله كمشروب مرتين يوميًا مع إضافة عسل النحل لتعزيز قيمته الغذائية.

نبات القراص

تناول نبات القراص من أفضل الخطوات التي سوف تساعدك في علاج حساسية الأنف بشكل كبير فهو يحتوي على مضادات الأكسدة بنسبة كبيرة وهي مواد تعمل على مكافحة الخلايا الضارة وتساعد في الوقاية من الالتهابات المختلفة.

وينصح بإضافة هذا النبات في وجبات الطعام عن طريق تجفيف الورق ومن ثم وضعها على السلطة أو في الحساء. كما أن يمكن تناوله على هيئة مشروب بعد غلي أوراقه وينصح بعدم تحليته باستخدام السكر الصناعي فهذا يؤدي إلى تفاقم حدة الالتهاب وكبديل لذلك يتم تحليته بعسل النحل الطبيعي أو تناوله دون إضافات.

اقرأ أيضًا: الحساسية الدائمة والحساسية المؤقتة

الأعشاب الطبيعية

الأعشاب الطبيعية بأنواعها لها دور كبير في تعزيز صحة الجهاز التنفسي والوقاية من التعرض لحساسية الأنف، وفي حالة الإصابة بالحساسية فيكون دور الأعشاب فعالًا لتخفيف حدة الالتهاب وتحسين التنفس وجودة النوم، أبرزها؛ اليانسون والنعناع والحلبة مع الحرص على الاستشارة الطبية واتباع نصائح الطبيب في حالة تفاقم الأعراض.

شاهد أيضاً:   كيف أتخلص من حساسية العين

ماذا أفعل للوقاية من حساسية الأنف؟

الوقاية خير من العلاج، ونحن نسعى لنقي أنفسنا من التعرض لهذه الالتهابات أو الحساسية قبل سعينا لمعرفة العلاج إذا تم تعرضنا لها. وفيما يلي سوف نقدم لك بعض النصائح التي تساعد في الوقاية من حساسية الأنف:

تنفس الهواء النقي

العديد من مشكلات الجهاز التنفسي تكون ناتجة عن تنفس الهواء المحمل بالأتربة مما يؤدي إلى الحساسية في الأنف مع اختلاف حدتها من شخص لآخر. وينصح بضرورة الابتعاد عن الأماكن التي تحتوي على هواء ملوث والحرص بقدر الإمكان على عدم التعرض للأتربة خاصة إذا كان الشخص يعاني من مشكلة وراثية لهذا الالتهاب.

تقوية الجهاز المناعي

أغلب الالتهابات التي نصاب بها تكون ناتجة عن ضعف في الجهاز المناعي وهذا يعني أن الخلايا المناعية فقدت القدرة على مواجهة هذا الالتهاب أو المكروب.

الجهاز المناعي يمكن تقويته بأكثر من طريقة ومن أهم هذه الطرق التي ينصح بها الأطباء هي الحرص على تناول الفواكه والخضراوات بشكل يومي لمد الجسم بفيتامين سي، كما أن النوم في الليل يعمل على زيادة نسبة الخلايا المناعية في الجسم.

شاهد أيضاً:   أعراض الغدة النكافية

تجنب السكريات

السكريات المكررة لا تؤثر فقط على صحة الجسم من حيث الرشاقة البدنية والسمنة بل إن لها دور كبير في التأثير على صحة الجهاز المناعي مما يؤدي إلى الإصابة بالالتهابات المتكررة.

وقد أثبتت الدراسات أن تناول وجبة تحتوي على السكريات بنسبة عالية يؤدي إلى ضعف الجهاز المناعي بنسبة 50% لمدة 6 ساعات تقريبًا وهذا كفيل لتعريض الجسم للالتهابات وزيادة خطر التعرض لحساسية الأنف.

وبذلك نكون قد أجبنا على سؤال كيف تتخلص من حساسية الأنف؟ كما أشرنا إلى بعض النصائح الطبيعية في نهاية المقال للوقاية من هذا الالتهاب.

المراجع

مصدر 1
مصدر 2
مصدر 3

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.