الإيجابية السامة هي الاعتقاد بأنه بغض النظر عن مدى صعوبة الموقف، يجب على الناس الحفاظ على عقلية إيجابية، وهو نهج “المشاعر الجيدة فقط” في الحياة، وبينما توجد فوائد لكونك متفائلًا ومنخرطًا في التفكير الإيجابي، فإن الإيجابية السامة ترفض بدلاً من ذلك المشاعر الصعبة بالمطلق، وهذا غير واقعي أبدًا، لذلك من خلال هذا المقال سنتعرف ما المقصود بالإيجابية السامة بشكل أكثر تعمقًا.

ما المقصود بالإيجابية السامة

نعلم جميعًا أن امتلاك نظرة إيجابية للحياة أمر جيد لصحتك العقلية، والمشكلة هي أن الحياة ليست دائما إيجابية.
نتعامل جميعًا مع المشاعر والتجارب المؤلمة، وهذه المشاعر رغم أنها غالبًا ما تكون غير سارة، فهي مهمة ويجب الشعور بها والتعامل معها بصراحة وصدق.
تأخذ الإيجابية السامة التفكير الإيجابي إلى حد مفرط التعميم، وهذا الموقف لا يؤكد فقط على أهمية التفاؤل، بل يقلل وينفي أي أثر لمشاعر إنسانية ليست سعيدة أو إيجابية تمامًا.

أشكال الإيجابية السامة

يمكن أن تتخذ الإيجابية السامة مجموعة متنوعة من الأشكال، ومن الأمثلة التي قد تكون واجهتها في حياتك الخاصة:

  • عندما يحدث شيء سيء، مثل فقدان وظيفتك، يقول لك الناس “فقط ابق إيجابيًا” أو “انظر إلى الجانب المشرق”، على الرغم من أن مثل هذه التعليقات غالبًا ما تكون متعاطفة، إلا أنها يمكن أن تكون أيضًا وسيلة لإغلاق أي شيء قد ترغب في قوله حول ما تواجهه.
  • بعد التعرض لنوع من الخسارة، يقول لك الناس أن “كل شيء يحدث لسبب ما”، وفي حين أن الناس غالبًا ما يدلون بمثل هذه العبارات لأنهم يعتقدون أنهم مطمئنون، فهي أيضًا وسيلة لتجنب ألم شخص آخر.
  • عندما تعبر عن خيبة أمل أو حزن، يخبرك أحدهم أن “السعادة اختيار”، ويشير هذا إلى أنك إذا كنت تشعر بمشاعر سلبية، فهذا خطأك لأنك لا “تختار” أن تكون سعيدًا.
شاهد أيضاً:   قصص ملعب مختار التتش

لماذا هي ضارة

يمكن للإيجابية السامة أن تؤذي الأشخاص الذين يمرون بأوقات عصيبة، وبدلاً من القدرة على مشاركة المشاعر الإنسانية الحقيقية والحصول على دعم غير مشروط، يجد الناس مشاعرهم مرفوضة أو متجاهلة أو مبطلة تمامًا.

  1. الشعور إنه لأمر مخز: عندما يعاني شخص ما، يجب أن يعرف أن عواطفه صحيحة، لكن يمكنه العثور على الراحة والحب في أصدقائه وعائلته، ولكن تخبر الإيجابية السامة الناس أن المشاعر التي يشعرون بها غير مقبولة.
  2. يسبب الشعور بالذنب: إذ ترسل رسالة مفادها أنك إذا لم تجد طريقة للشعور بالإيجابية، حتى في مواجهة المأساة، فأنت تفعل شيئًا خاطئًا.
  3. يتجنب المشاعر الإنسانية الأصيلة: تعمل الإيجابية السامة كآلية لتجنب ما هو حقيقي، فعندما ينخرط أشخاص آخرون في هذا النوع من السلوك، فإنه يسمح لهم بتجنب المواقف العاطفية التي قد تجعلهم يشعرون بعدم الارتياح، ولكن في بعض الأحيان نحول هذه الأفكار نفسها على أنفسنا، ونستوعب هذه الأفكار السامة، فعندما نشعر بمشاعر صعبة، فإننا نتجاهلها ونرفضها وننكرها.
  4. يمنع النمو: إنه يسمح لنا بتجنب الشعور بالأشياء التي قد تكون مؤلمة، ولكنه يحرمنا أيضًا من القدرة على مواجهة المشاعر الصعبة التي يمكن أن تؤدي في النهاية إلى النمو والبصيرة الأعمق.
شاهد أيضاً:   ملعب أرسنال قبل ملعب الإمارات

علامات

غالبًا ما تكون الإيجابية السامة خفية ، ولكن من خلال تعلم التعرف على العلامات يمكن أن يساعدك على تحديد هذا النوع من السلوك بشكل أفضل. تشمل بعض العلامات ما يلي:

  • التخلص من المشكلات بدلاً من مواجهتها.
  • الشعور بالذنب حيال الشعور بالحزن أو الغضب أو خيبة الأمل.
  • إخفاء مشاعرك الحقيقية وراء الاقتباسات التي تشعرك بالرضا والتي تبدو أكثر قبولًا اجتماعيًا.
  • إخفاء أو إخفاء ما تشعر به حقًا.
  • التقليل من مشاعر الآخرين لأنها تجعلك غير مرتاح.
  • إلحاق العار بالآخرين عندما لا يكون لديهم موقف إيجابي.
  • محاولة التحمل أو “تجاوز” المشاعر المؤلمة.

كيفية تجنب الإيجابية السامة

  • تحكم في مشاعرك السلبية، لكن لا تنكرها، إذ يمكن أن تسبب المشاعر السلبية ضغوطًا، ولكن يمكنها أيضًا توفير معلومات مهمة يمكن أن تؤدي إلى تغييرات مفيدة في حياتك.
  • كن واقعيًا بشأن ما يجب أن تشعر به، وعندما تواجه موقفًا مرهقًا، فمن الطبيعي أن تشعر بالتوتر أو القلق أو حتى الخوف، فلا تتوقع الكثير من نفسك، فقط اتخذ الخطوات التي يمكن أن تساعد في تحسين وضعك.
  • لا بأس أن تشعر بأكثر من شيء، فإذا كنت تواجه تحديًا، فمن الممكن أن تشعر بالتوتر بشأن المستقبل، وتأمل أيضًا في أن تنجح، لا تنسى أنَّ عواطفك معقدة مثل الموقف نفسه.
  • ركز على الاستماع للآخرين وإظهار الدعم، فعندما يعبر شخص ما عن مشاعر صعبة، لا تسكته بالكلمات البديهية السام، بل أخبره  أن ما يشعر به أمر طبيعي، و أنك موجود للاستماع.
شاهد أيضاً:   أنواع المجهر الإلكتروني

 

المصادر

المصدر 1
المصدر 2
المصدر 3

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.