‏تسعى معظم المؤسسات الإعلامية أثناء عملية إنشائها لبعض المعالجات السينمائية للمواد التوثيقية أو الوثائقية إلى تحديد الطرق أو الأساليب التي تساعد على تطورها وفقاً للبنية الدرامية التي تشير إلى كيفية صناعة المحتويات العامة من وجهة نظر صنّاعها.

 

‏نبذة عن مفهوم المعالجة السينمائية للمواد الوثائقية

 

‏يعتبر مفهوم المعالجة السينمائية للمواد الوثائقية من تلك المفاهيم التي تحتاج إلى ضرورة تقديم مراحل ضرورية مساعدة على معالجة الموضوعات في داخل الكتابة، على أن يتم إعدادها بطريقة تسعى إلى تحديد أهمية الواقع الحياتي لبعض الأفكار، على أن تكون أكثر تطوراً من الملخصات التي تساعد على إنشاء حيل إعلامية يتم بواسطتها بناء سيناريو للمواد الوثائقية بطريقة متميزة.

 

‏وبالتالي يكون من الضروري التأكيد على أنَّ مفهوم المعالجة السينمائية للمواد الوثائقية تؤكد على تقديم مواد وثائقية تساعد على تجسيد الواقع وفقاً للمعالجة السينمائية المتنوعة، على أن يتم بواسطتها تقدم شروحات مفصلة للأفكار الرئيسية التي يتم تمحور حولها؛ من أجل إنشاء موضوعات تساعد على إيصال الرسالة إلى الجماهير الإعلامية المستهدفة وتحقيقها للأهداف الدعائية التي يسعى إليها الفيلم التسجيلي في المقام الأول.

 

‏كما لا بُدَّ من تحديد المعالجة السينمائية التي تعتبر بمثابة جوهر وأساس المواضيع الإعلامية التي يتم إنشاء مخططات أولية لها؛ من أجل اقتراح العديد من ‏التفاصيل التي تتمركز حولها؛ وذلك من أجل الوصول إلى الأهداف المنشودة وتمثيلها بطريقة تساعد على تقديم وجهات النظر تجاهها، كما يتم من خلال الشهادات والبيانات تقديم المصداقية للموضوعات الصحفية المتجددة التي تشتمل عليها المواد الوثائقية، على أن تكون معبرة عن صور إعلامية أو لقاءات أو شهادات مسجلة أو أفكار ذات مصداقية عالية بالنسبة للجماهير الإعلامية المستهدفة.

 

‏أهمية المعالجة السينمائية للمواد الوثائقية

 

‏يجب التأكيد على أنَّ المعالجة السينمائية للمواد الوثائقية تلعب أهمية كبيرة في الإشارة إلى التخطيط الصحفي أو الإعلامي لوجهات النظر التي تشتمل عليها المواد الوثائقية، على أن تكون المعالجة السينمائية بمثابة تقنية ترتكز في المقام الأول على كيفية تحويل المواد الوثائقية التي تشتمل على مقابلة أو صور أو على أحداث حية إلى طرق إخراجية معتمدة.

 

على أن يتم من خلالها التطرق إلى كافة المخصصات ذات المقترحات المختلفة التي تؤكد على أهمية المعالجة السينمائية للمواد الوثائقية بلغة سينمائية تكون قادرة على إخراج كافة الملخصات الإعلامية ذات القدرة على تفصيل الموضوعات بطريقة تؤكد على أهمية الوقائع أو الأحداث أو الشخصيات التي تتابع الأفكار الصحفية وكيفية التقديم العلمي للإنتاجات الإعلامية في داخل الأفلام التسجيلية المختلفة.

 

‏والجدير بالذكر أنَّ المعالجة السينمائية للمواد الوثائقية تساهم في تقديم سيناريوهات تنفيذية مرتبطة بكيفية التعليق على الأحداث من خلال المؤثرات الصوتية أو الحوارات أو الموسيقى، على أن يكون لكل لقطة وصف يختلف عن الأخرى، إلا أنها في ذات الوقت مترابطة مع بعضها البعض؛ من أجل تحقيق الأهداف التقنية أو الإعلامية أو الوثائقية في داخل الأفلام سواء كان تسجيلية أو وثائقية أو رواية، مع أهمية مراعاة مجموعة من الاعتبارات التي تسعى إلى تحقيق أهداف تنفيذية ذات قوائم تعليمية موجها لبعض ‏الأفلام التي تعطي أهمية كبيرة للمنتج الصحفي.

 

بالإضافة إلى ضرورة ترتيب المواد الوثائقية بطريقة تخدم الأشرطة الإعلامية بالتوازي مع اللقطات السردية ذات التعليق الصوتي وكيفية تقديمها بطريقة نهائية تساعد على ترتيب اللقطات من خلال الاهتمام بالخصائص السيكولوجية أو الفنية أو التقنية في داخل المواد الوثائقية وكيفية قيامها بأدوار إعلامية أو دعائية تساعد على تحليل المواد الإعلامية ذات الأنشطة الإبداعية والتعامل مع العناصر الفنية التي تشتمل عليها المؤسسات التلفزيونية؛ من أجل الوصول إلى أعمال نهائية ذات قدرة على تحقيق التصورات  الإعلامية المتنوعة.

 

‏كما وتساعد أيضاً المعالجة الفنية أو السينمائية إلى تحديد طبيعة المادة الفنية التي يتم تقديمها في السيناريوهات المختلفة، على أن تكون قادرة على الوصول إلى الوسائل النظرية التي تؤكد على الأرشيف الإعلامي، على اعتبار أنَّه بمثابة جزء إلى يتجزأ من المنطلقات العلمية المدروسة في المدارس أو الممارسات الأولية للأفلام الوثائقية وكيفية تسجيلها بطريقة تؤكد على الموضوعات ذات المجالات السياسية أو الاقتصادية أو الاجتماعية وغيرها.

 

‏بالإضافة إلى ذلك فلقد ساهمت المعالجة الفنية إلى تحديد أسس الارتباط في الأفلام التسجيلية أو الروائية وكيفية تحديدها للخصائص التي تشتمل على الأيديولوجية الإعلامية أو الدعائية التي تساعد على ترويج المواد الوثائقية في الميادين الإعلامية المتعددة.

 

المصدر

كتاب الإعلان الإذاعي والتلفزيوني/ د. محمد السيد.كتاب الإعلان الصحفي/ د. محمد الحفناوي. كتاب الصحافة والإذاعة المدرسية/ محمد حسن اسماعيل. كتاب الصحافة المتخصصة/ د. صلاح عبد اللطيف.

شاهد أيضاً:   ‏ما هي قواعد التصوير التلفزيوني؟

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.