‏ركزت العديد من الدراسات الإعلامية على ضرورة تقديم مجموعة من الخطوات المهنية التي تكون محددة ومهمة من كافة الجوانب العلمية أو التطبيقية التي يتم بواسطتها كتابة الإعلانات الصحفية بطريقة مميزة وجذابة، على أن تكون هذه المراحل أو الخطوات قادرة على مراعاة الظروف أو الإمكانيات التي توفرها الوسيلة الإعلامية أو الجمهور المستهدف.

 

‏الخطوات المهنية لكتابة الإعلانات الصحفية

 

‏الخطوة الأولى

 

‏حيث تشير إلى الخطوة الأكثر أهمية في عملية كتابة الإعلانات في المؤسسات الصحفية، بحيث تشير إلى تنظيم الإعلانات أو السلع المعلن عنها بطريقة يتم تفضيلها أمام العديد من السلع الإعلانية أر التجارية، مع أهمية تفضيل بعض المؤسسات الصحفية لإقامة بعض الاجتماعات التي يتم بواسطتها تنظيم عملية اختيار الإعلانات داخل المؤسسة الصحفية، على أن يتم بواسطتها السيطرة على كافة الوظائف أو الميزانية أو الأنشطة التي تكون متعلقة في الإعلانات الصحفية على وجه الخصوص.

 

‏الخطوة الثانية

 

‏حيث تشير إلى الخطوة التي تلي عملية تنظيم كتابة الإعلانات داخل المؤسسات الصحفية، على أن يتم بواسطة هذه الخطوة تحديد مجموعة من العناصر الرئيسية التي تساعد على إدارة الإعلانات داخل الجرائد اليومية، على أن يتم بواسطتها التعرف على كافة الخطط التي يتم من خلالها المزج ما بين السمات الإعلامية أو الترويجية أو التسويقية، بالإضافة إلى مزجها بسمات الوسيلة الإعلامية.

 

بحيث تختلف المسميات الوظيفية القادرة على إدارة الإعلانات الصحفية وفقاً للبناء التنظيمي لكل منها، مع أهمية التطرق إلى كافة الإدارات المركزية التي تساعد على التخطيط للممارسات أو السلوكيات التي تطلبها العملية الإعلانية داخل أقسام المؤسسة الصحفية.

 

‏الخطوة الثالثة

 

‏حيث تشير إلى ضرورة تنظيم الوكلات الإعلانية التي يتم من خلالها التعاون معها؛ من أجل الإعلان عن بعض السلع أو الخدمات سواء كانت مرتبطة في الإمكانيات الفنية أو البشرية أو الإعلامية المتخصصة، مع أهمية التطرق إلى كافة وسائل أو أساليب الإنتاج والابداع التي يتم بواسطتها تقديم الخبرات والتجارب في كافة الجوانب العملية الإعلانية المقدمة في المؤسسات الصحفية.

 

كما تلجأ بعض شركات الإعلان إلى تحديد وكالات للإعلان يتم من خلالها إنشاء علاقة وثيقة في المنظمات الصحفية المتنوعة في كافة التخصصات، بحيث تسعى إلى تحقيق أعلى نسبة نجاح وتوفير للوقت والمال في الوكلات الإعلانية، وذلك على اعتبارها بمثابة عنصر يسعى إلى تحقيق أدوار بارزة رئيسية في داخل عملية كتابة الإعلان في المؤسسات الصحفية، بالإضافة إلى زيادة المبيعات بطريقة هائلة.

 

‏الخطوة الرابعة

 

‏حيث تشير إلى أهم الخطوات التي يتم بواسطتها الاشتراك ما بين الأقسام الصحفية التحريرية أو الإعلانية؛ من أجل دراسة كافة الخدمات أو الأفكار أو السلع التي لا بُدَّ من تقديمها، على أن تكون وفقاً لمجموعة من التحليلات التي تركز على جوانب وزوايا القوة والضعف فيها، مع أهمية تحليلها لكافة الأسواق القادرة على فحص الأساليب المناسبة؛ من أجل توزيعها في داخل الوسائل الإعلانية بطريقة كبيرة.

 

‏بالإضافة إلى أنَّ الخطوة الرابعة تسعى أيضاً إلى تحديد المعلومات الإعلامية التي لا بُدَّ من تقديمها في داخل الخطة الصحفية، على أن يتم تنفيذها وإنتاجها لبعض السلع ذات القدرة على تحديد أهمية نشرها عبر وسائل الإعلام المختلفة.

 

‏والجدير بالذكر أنَّ الخطوات المهني المعتمدة في الوكلات الإعلانية تسهم في تحديد الأساليب الجماعية في العمل الإعلامي، على أن يكون لكل قسم صحفي قادر على تحديد مجموعة من الأنشطة أو الأعمال الإعلامية والإعلانية التي يقوم بها فريق متخصص من كافة النواحي الإدارية أو الفنية، على أن يتم التعامل معها بحذر ودقة؛ من أجل تنمية كافة الخدمات الإعلانية وكيفية مراعاتها لبعض التكاليف المادية التي من الممكن أن يطلبها الجمهور المستهدف.

 

‏بالإضافة إلى ذلك فلقد أكدت الدراسات الإعلامية والإعلانية على أنَّ مفهوم التنظيم الإداري في داخل المؤسسات الصحفية تسعى إلى تحديد وتخصيص الفنون ذات الاستقلالية في العمل الصحفي، وبالأخص تلك الأنشطة التي تساعد على تحديد المجالات المتخصصة ذات الإمكانيات اللازمة التي تحتاجها بعض المؤسسات الصحفية العملاقة وكيفية دمجها بوكالات الإعلان أو المؤسسات الإعلامية المحلية، ‏مع أهمية التطرق إلى كافة الأشكال الإعلانية التي تؤكد على خبرات أو أفكار أو معلومات مختزنة لدى الجمهور المتلقي، على أن يتم الشراء بطريقة تؤكد على أهمية تناولها في الأسواق الإعلامية بشكل كبير.

 

المصدر

كتاب الإعلان الإذاعي والتلفزيوني/ د. محمد السيد.كتاب الإعلان الصحفي/ د. محمد الحفناوي. كتاب الصحافة والإذاعة المدرسية/ محمد حسن اسماعيل.كتاب الصحافة المتخصصة/ د. صلاح عبد اللطيف.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.