متى يبدأ غثيان الحمل.. الغثيان أو التقيؤ من أصعب الأمور التي يتعرض لها أغلب السيدات خلال فترة الحمل، خاصة في الفترات الأولى منه، ورغم كونه شعورًا غير مريح ومرهق للحامل، فإنه من الإشارات الإيجابية للحمل الصحي، كونه يدل على ارتفاع هرمون الحمل في الدم، ومن ثمّ تطور حملكِ بشكل صحي وسليم.

متى يبدأ غثيان الحمل

  • يوضح الأطباء أن الغثيان من الأعراض التي تدل على أن مناعة الجسم تتفاعل بشكل جيد مع الجنين، بالإضافة إلى معدل هرمون الحمل المرتفع، والذي يحافظ على صحة حملك واستمراره، لذلك فالشعور بالغثيان يجعلكِ أقل عرضة للإصابة بالإجهاض.
  • يبدأ الغثيان عادة من الأسبوع الرابع إلى الأسبوع الثامن من الحمل، ومن المتوقع أن يهدأ ما بين الأسبوع الثالث عشر والرابع عشر.
  • من الممكن أن يبدأ بوقت معين ويستمر لوقت أطول اعتمادا على الحالة، ويحدث في فترات الصباح الباكر أو خلال اليوم بأكمله.
شاهد أيضاً:   ما هو القهم العصابي؟

اقرأ أيضًا: أسباب الألم أسفل البطن خلال الحمل

أسباب الشعور بغثيان الحمل

تعد أسباب الشعور بالغثيان أثناء الحمل غير واضحة، ولكن يعد هرمون الحمل (HCG) من أهم الأسباب في حدوث الغثيان، حيث ينتجه الجسم بمجرد أن تعلق البويضة في جدار الرحم.

وهناك أسباب أخرى للشعور بالغثيان ومنها:
  • تأثير هرمون الإستروجين الذي يرتفع خلال فترة الحمل.
  • تفاقم حالة المعدة لتصبح أكثر تحسسًا وخاصة عند محاولاتها للتكييف على وضع الحمل الجديد.
  • ظهور ردة فعل جسدي في الجسم نتيجة للتعب والإرهاق المصاحب لفترة الحمل.

كيفية التحكم في الغثيان خلال فترة الحمل

إليك بعض الاقتراحات التالية للتخفيف من شعور الغثيان:
  • تجنب الأطعمة والروائح التي تسبب الغثيان.
  • تناول الوجبات بكميات صغيرة وبشكل متكرر عوضًا عن تناول ثلاث وجبات يوميًا بكميات كبيرة.
  • محاولة عدم الاستيقاظ من النوم بشكل سريع ومفاجئ.
  • الابتعاد عن شرب الماء أو السوائل خلال الوجبات.
  • الحرص على تناول الأطعمة الجافة، مثل: الخبز المحمص الجاف، أو الأرز الأبيض، أو البطاطس المحمصة.
  • تناول الحلوى الصلبة.
  • الحرص على وجود مصدر تهوية جيد في الغرفة.
  • الابتعاد عن التعب والإرهاق.
  • الحرص على شرب عصير الليمون أو الزنجبيل أو استنشاقها نظرًا لقدرتها على التخفيف من شعور الغثيان.
  • الانتباه لبعض المكملات الغذائية والفيتامينات التي قد تسبب لك الغثيان، مثل: مكملات الحديد.
  • تناول بعض مكملات فيتامين ب6 والتي تبين دورها في التخفيف من اثار الغثيان.
شاهد أيضاً:   معلومات عن متلازمة إدوارد

هل يمكن أن يؤثر غثيان الحمل على الطفل؟

الغثيان المعتدل أثناء الحمل لن يؤذي طفلك حيث أنه لن يشكل أي تهديد عليه طالما حافظتي على رطوبة الجسم من خلال تعويض السوائل المفقودة. لذلك احرصي على تناول الفيتامينات الضرورية لجسمك، وحاولي التخفيف من القيء الذي يرتبط بالولادة المبكرة وانخفاض وزن المواليد.

علاج غثيان الحمل بالأعشاب

هناك بعض الأعشاب التي يتم استخدامها للتقليل من حدة الغثيان منها:
  1. الزنجبيل هو نبات عطري لديه العديد من الاستخدامات، ويستخدم في علاج غثيان الحمل، فتقوم المرأة الحامل بتناوله مع القليل من السكر أو عسل النحل وقطرات من الليمون.
  2. يساعد النعناع المغلي في التقليل من أعراض الغثيان، كما يساعد في الشعور بالراحة.
  • شاي البابونج له قدرة فعالة في التخفيف من أعراض الغثيان، ولكن قبل استخدامه تتم مراجعة الطبيب لأن أغلب الأطباء لا تنصح بتناوله.

متى ينبغي مراجعة الطبيب؟

هناك إرشادات تشير إلى أنه يجب مراجعة الطبيب للاطمئنان على صحة الأم وجنينها، منها الآتي:
  • عند القيء المفرط، أو وجود ألم بالبطن.
  • وجود علامات جفاف منها انخفاض في البول أو نقص في التعرق أو زيادة العطش وجفاف الفم، أو زيادة ضربات القلب والحمى.
  • إذا رأت القيء مُدمي أو أسود أو أخضر.
  • عدم الشعور بحركة الجنين إذا كان أكبر من 24 أسبوعاً.
شاهد أيضاً:   أضرار حساسية القمح

اقرأ أيضًا: اعراض بداية الحمل

المراجع

المصدر 1
المصدر2

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.