الزولام هو البنزوديازيبين، ويُعتقد أنه يعمل عن طريق تعزيز نشاط بعض النواقل العصبية في الدماغ، ويستخدم الزولام  لعلاج اضطرابات القلق واضطرابات الهلع والقلق الناجم عن الاكتئاب، كما أنه يعالج اضرابات النوم التي تكون مصحوبة بفرط النشاط في الجهاز العصبي، وفي هذا المقال سنذكر متى يبدأ مفعول زولام.

متى يبدأ مفعول زولام

  • يؤخذ دواء زولام عن طريق الفم، ويُمتص بسهولة عن طريق مجرى الدم، ويشعر الجسم بمفعول دواء زولام وآثاره في غضون ساعة أو حتى أقل من ساعة، حيث أن الدواء يصل إلى تركيزات الذروة في مجرى الدم بعد تناوله بوقت يتراوح بين الساعة والساعتين أو في فترة تصل بين 90 إلى 120 دقيقة.
  • ويختلف مدى سريان مفعول مادة البنزوديازيبينات حيث أنها ممكن أن تؤدي إلى النعاس والتخدير في اليوم التالي فتبقى هذه المادة نشطة في الجسم، لهذا ينصح الأطباء بالبنزوديازيبين الذي يبدأ مفعوله بسرعة وتكون مدته قصيرة، حتى لا تسبب آثار المفعول سلباً على المريض في اليوم التالي.
  • عندما يحدث مفعول زولام، يحدث لدى البعض اختلاجات ينتج عنها اكتئاب ويصاحبه أعراض مشابهة، منها القلق والهياج من الأمور الهينة، كما يتمكن من علاج التشنجات ومن جهة أخرى يستطيع إجلاء الصرع، ويُفضل تطبيقه لفترات محدودة كي لا يعتاده الجسد، ومن الجيد ألا ينقطع عنه الشخص المريض بشكل مفاجئ، إنما يُفضل الذهاب إلى المختص والذي غالبًا ما يخفف الجرعة حتى يمنعها تمامًا.
شاهد أيضاً:   دواء فلورست (flurest) واستخداماته واثاره الجانبية

متى يبدأ مفعول زولام

مخاطر استخدام الزولام

  • يمكن أن يتسبب سوء استخدام الزولام في الإدمان أو الجرعة الزائدة أو الوفاة ويجب استخدامه فقط من قبل الشخص الذي تم وصفه له، يجب االاحتفاظ بالدواء في مكان لا يستطيع الآخرون الوصول إليه.
  • يمكن أن يبطئ ألبرازولام أو يوقف التنفس ويمكن أن تحدث آثار جانبية قاتلة إذا تناولت هذا الدواء مع الكحول أو الأدوية الأفيونية أو غيرها من الأدوية التي تسبب النعاس أو تبطئ تنفسك.
  • يجب عدم التوقف عن استخدام هذا الدواء دون استشارة الطبيب، فقد تحدث أعراض انسحاب مهددة للحياة إذا توقفت عن استخدام الدواء فجأة بعد الاستخدام طويل الأمد، وقد تستمر بعض أعراض الانسحاب لمدة تصل إلى 12 شهرًا أو أكثر.
  • احصل على مساعدة طبية على الفور إذا توقفت عن استخدام الزولام ولديك أعراض مثل: حركات العضلات، أو أن تكون أكثر نشاطًا أو ثرثرة، أو تغيرات مفاجئة وشديدة في المزاج أو السلوك، أو غير عادي، أو هلوسة، أو نوبات، أو أفكار حول الانتحار.
  • يجب ألا تستخدم الزولام إذا كان لديك زرق ضيق الزاوية، أو إذا كنت تتناول إيتراكونازول أو كيتوكونازول أيضًا، أو إذا كنت تعاني من حساسية تجاه ألبرازولام أو الأدوية المماثلة، مثل، الفاليوم، أتيفان، ترانكسين، وغيرها.
  • لا تستخدم الزولام  إذا كنت حاملا، حيث أنه يمكن أن يسبب هذا الدواء تشوهات خلقية أو أعراض انسحاب مهددة للحياة عند حديثي الولادة.
شاهد أيضاً:   ما المقصود بالتهاب عضلة القلب؟

احتياطات تناول الزولام

يجب عدم تناول الزولام إذا:

  • كنت تتناول أيضًا أدوية مضادة للفطريات مثل إيتراكونازول أو كيتوكونازول.
  • إذا كان لديك تاريخ من الحساسية تجاه أي من البنزوديازيبين (ألبرازولام، لورازيبام، ديازيبام، أتيفان، فاليوم، فيرسيد، كلونوبين، وغيرها).
  • للتأكد من أن ألبرازولام آمن بالنسبة لك، أخبر الطبيب إذا كان لديك من قبل، مشاكل في التنفس، إدمان المخدرات أو الكحول، أو الاكتئاب أو مشاكل المزاج أو الأفكار أو السلوك الانتحاري.
  • عند المعاناة من أمراض الكلى أو الكبد.
  • يجب اخبار الطبيب، عند وجود حمل أو هناك خطط للحمل، حيث أنه إذا كنت تستخدم ألبرازولام أثناء الحمل، فقد يولد الطفل بأعراض انسحاب مهددة للحياة، وقد يحتاج إلى علاج طبي لعدة أسابيع.
  • لا يجب تناوله مع الرضاعة، وإذا كنت ترضعين، أخبر الطبيب إذا لاحظت النعاس أو مشاكل الرضاعة لدى الطفل.
  • يجب مراعاة أن دواء الزولام غير معتمد للاستخدام من قبل أي شخص يقل عمره عن 18 عامًا.

مكونات حبوب زولام

  • هذا الدواء هو يرتبط بمستقبلات تسمى مستقبلات البنزوديازيين أو ما تعرف باسم البرازولام والتي تكون بتركيزين 25 و 50، حيث أنها تتواجد في الدماغ والجهاز العصبي.
  • يعمل هذا الدواء يعمل على تحفيز نشاط مادة كيميائية تدعى باسم الجابا وهذه المادة لها تأثير مهدئ، بالإضافة إلى أنها تساعد على تخفيف أعراض القلق والخوف
شاهد أيضاً:   علاج نقص الكالسيوم عند الأطفال

متى يبدأ مفعول زولام

الآثار الجانبية للزولام

  • يحفز الزولام ردود الفعل التحسسية، كصعوبة في التنفس، تورم الوجه، والشفتين واللسان، أو الحلق، فيجب الحرص على الحصول على مساعدة طبية طارئة.
  • يبطئ الزولام التنفس أو يوقفه، فيجب التماس العناية الطبية الطارئة إذا كان التنفس بطيئًا مع فترات توقف طويلة أو شفاه زرقاء اللون أو إذا كان من الصعب عليك الاستيقاظ.
  • تنفس ضعيف أو ضحل.
  • نوبة.
  • الهلوسة وسلوك المجازفة.
  • زيادة الطاقة، وانخفاض الحاجة إلى النوم.
  • أفكار متسابقة، أن تكون مضطربًا أو ثرثارًا.
  • رؤية مزدوجة.
  • اليرقان (اصفرار الجلد أو العينين).
  • استمرار النعاس أو الدوخة لفترة أطول عند كبار السن.
  • توخي الحذر لتجنب السقوط أو الإصابة العرضية.

اعراض انسحاب دواء زولام

يبدأ في الزولام في التلاشي من الجسد مع بروز بعض الأعراض إثر نصف يوم من الجرعة الأخيرة، وتتضح الأعراض كالآتي:

  • قلق مستمر يُرافق الشخص قلق إثر ترك الدواء، قد يدوم فترة ثم يُقصى عقبها.
  • عدم النوم لن يتمكن الشخص الذي ترك زولام من الإغفاء في نفس اليوم ولأيام متتالية.
  • وجع بالرأس يُصاحب الشخص وجع بأماكن متفاوتة من الرأس إثر ترك زولام.
  • التنفس بسرعة يزداد تنفس المريض عن المعدل المعتاد في أعقاب التخلي عن الدواء.
  • قيء وغثيان يقارن الشخص إحساس بالغثيان، علاوة على ذلك يرافقه القيء لبعض الوقت.
  • أوجاع بالجسم يخادن جسم الشخص ألم بأكثر من شطر في جسده.

اقرا ايضا: متى يبدأ مفعول ليريكا

المراجع

مصدر
مصدر
مصدر

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.