الإمساك مشكلة شائعة عند الأطفال. يعاني الأطفال المصابون بالإمساك من براز يكون قاسيًا وجافًا ويصعب خروجه ومؤلم. على الرغم من أن الإمساك يسبب عدم الراحة والألم، إلا أن مدة الإمساك عند الرضع لا تستمر كثيرًا، عادة ما يكون مؤقت. لكن إذا تُرك دون علاج، فقد تزداد الأعراض سوءًا.

مدة الإمساك عند الرضع

تختلف أنماط الأمعاء (متى وكم مرة يتم إخراج البراز) من طفل إلى آخر تمامًا كما يحدث عند البالغين. قد يختلف ما هو طبيعي بالنسبة لطفلك عما هو طبيعي بالنسبة لطفل آخر. يتبرز معظم الأطفال مرة أو مرتين في اليوم. قد يتبرز الأطفال الآخرون كل يومين إلى ثلاثة أيام. لكن إذا استمر الطفل في عدم التبرز لمدة أسبوع فهو يعاني من الإمساك. هذه الحالة تصيب عادة الرضع من الشهر الأول وتختفي بعد الشهر الثالث.

اقرأ أيضاً: الإمساك عند الرضع رضاعة طبيعية

أعراض الإمساك عند الرضع:

  • براز صلب أو مؤلم
  • عدة أيام بين التَّبرُّز
  • نزيف من قاع الطفل حيث يخرج البراز
  • آلام في المعدة، وتشنج، وغثيان
  • تلوث (بقع بنية مبللة في الملابس الداخلية)

ما هو سلس البراز؟

في بعض الأحيان، قد يمر الطفل المصاب بإمساك سيئ بالتبرُّز الذي يشبه الإسهال. عندما يمسك الطفل برازه، يتراكم البراز ويكبر. قد تصبح كبيرة جدًا بحيث يتمدد المستقيم. ثم قد لا يشعر الطفل بالحاجة إلى الذهاب إلى الحمام. يصبح البراز أكبر من أن يمر بدون حقنة شرجية أو ملين أو أي علاج آخر.

في بعض الأحيان، لا يخرج سوى البراز السائل أو المسحات الصلبة، وتتسرب إلى الملابس الداخلية. وهذا ما يسمى البداغة. يجب التحدث مع طبيب طفلك عن العلاج. يمكن أن تتحسن، لكنها تستغرق شهورًا.

اقرأ أيضاً: انتفاخ السرة عند الرضع

أٍسباب الإمساك عند الرضع:

  • كبح أو حجب البراز

قد لا يرغب طفلك في التبرز لأسباب مختلفة. يحاول طفلك عدم الذهاب لأنه يؤلمه (الطفح الجلدي الناتج عن الحفاضات يمكن أن يزيد الأمر سوءًا). قد يرغب الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 2 و 5 سنوات في إثبات قدرتهم على تقرير الأشياء بأنفسهم، وقد يكون كبح برازهم طريقتهم في السيطرة. هذا هو السبب في أنه من الأفضل عدم دفع الأطفال إلى التدريب على استخدام المرحاض. أحيانًا لا يرغب الأطفال في التوقف عن اللعب للذهاب إلى الحمام.

قد يمنع الأطفال الأكبر سنًا برازهم عندما يكونون بعيدًا عن المنزل (مثل المعسكر أو المدرسة). قد يكونون خائفين أو لا يحبون استخدام المراحيض العامة.

  • مرض

إذا كان طفلك مريضًا وفقد شهيته، فإن التغيير في نظامه الغذائي يمكن أن يتسبب في إصابته بالإمساك. قد يكون الإمساك عرضًا جانبيًا لبعض الأدوية أو قد ينتج عن حالات طبية معينة، مثل قصور الغدة الدرقية.

  • حمية

عدم وجود كمية كافية من الألياف أو السوائل في النظام الغذائي لطفلك لا يسبب الإمساك. ومع ذلك، فإن عدم تناول ما يكفي من الكميات الموصى بها من الأطعمة الصحية من المجموعات الغذائية الخمس، بما في ذلك الأطعمة التي تعتبر مصادر جيدة للألياف، قد يؤثر على أنماط الأمعاء لدى طفلك.

  • تغييرات أخرى

بشكل عام، قد تؤثر أي تغييرات في روتين طفلك، مثل السفر أو الطقس الحار أو المواقف العصيبة، على صحته العامة وكيفية عمل أمعائه.

اقرأ أيضاً: كيف أوقف الإسهال عند الأطفال

علاج الإمساك عند الرضع:

يعتمد العلاج على عمر طفلك ومدى سوء المشكلة. عادة لا تكون هناك حاجة لاختبارات خاصة. يمكن أن يزداد الإمساك سوءًا إذا لم يتم علاجه. كلما ظل البراز داخل الأمعاء الغليظة، زاد حجمه وجفافه وألمه. هذا يجعل الطفل خائفًا ويحتفظ به أكثر.

قد يقترح طبيبك تغييرات في النظام الغذائي أو يصف دواءً للمساعدة في تليين البراز وإخراجه. يمكن أن تكون عدم القدرة على إخراج البراز عند حديثي الولادة (أقل من شهر واحد) مصدر قلق خطير، ويجب عليك مراجعة طبيب طفلك.

لا يجب إعطاء أدوية مسهلة أو حقن شرجية بعد استشارة الطبيب. يمكن أن تكون هذه الأدوية ضارة للأطفال إذا تم استخدامها بشكل خاطئ. بعد إزالة البراز، قد يقترح طبيب طفلك طرقًا يمكنك من خلالها مساعدة طفلك على تطوير عادات جيدة في التبرز لمنع البراز من الرجوع مرة أخرى.

اقرأ أيضاً: أسباب المغص عند الأطفال

الوقاية من الإمساك للأطفال:

  • مساعدة طفلك على ضبط روتين المرحاض. اختيار وقتًا عاديًا لتذكير طفلك بالجلوس على المرحاض يوميًا (بعد الإفطار مثلاً). وضع شيئًا تحت قدم طفلك للضغط عليه. هذا يجعل من السهل إخراج التَّبرُّز.
  • التأكد من أن طفلك يستهلك الكميات الموصى بها من الأطعمة الصحية، بما في ذلك الأطعمة التي تعتبر مصادر جيدة للألياف.
  • تشجيع طفلك على اللعب والنشاط.

اقرأ أيضاً: علاج الإمساك عند الرضع في الشهر الأول

المراجع:

المصدر

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.