الأمرو3عند القيام بالبحث عن معلومات سواء علمية أو غيرها فإننا بحاجة إلى أن تستند إلى بعض المعلومات السابقة لما نبحث عنه وفي هذه الأيام قد تنوعت مصادر المعلومات بشكل كبير وبكل سهولة، وذلك ليس بواسطة الاعتماد على الوثائق والكتب فقط بل الآن أصبحنا نعتمد أكثر على مصادر المعلومات الإلكترونية، حيث إنه من خلالها يمكن الحصول على المعلومات اللازمة ونستلهم منها الأفكار ونطورها لنحصل على أفضل النتائج، فبالنسبة للباحثين فإن تلك المصادر من الأمور المهمة التي يحتاج إليها للقيام ببحثه ليستعين بها في مجال تخصصه ويقوم بأخذ تلك المعلومات ويقوم بإعادة صياغتها وبعض التعديلات الجديدة التي سوف تساعد آخرين فيما بعد، لذا سوف نقوم بعرض بعض من تلك المصادر وذلك نظراً لأهميتها المختلفة في تحقيق الأهداف التي نبحث عنها.

محتويات

شاهد أيضاً:   افضل تطبيق كاميرا 2020

ما هي مصادر المعلومات

يمكن توضيح معنى المصادر التي توفر المعلومات بأكثر من طريقة على أنها عبارة عن مواد مطبوعة أو غير مطبوعة تقوم بنقل المعلومات من خلالها للاستفادة منها.

يمكن تعريفها أيضًا على أنها عبارة عن العناصر التي يمكن من خلالها نقل بيانات مهمة وتكون مرتبطة ببعضها وتوفر محتوى من المعلومات التي تحقق الفائدة للباحث وتكون تلك العناصر ذات متطلبات اجتماعية وتقنية.

يجب أن تكون المعلومات الموجودة في هذه المصادر تحتوي على بيانات ذات قيمة وتكون مبنية على التجربة والبحث، كما يجب أن تكون موثوقة ودقيقة وموضوعية، وتكون متوفرة بسهولة لنستطيع الوصول إليها بسرعة.

أنواع مصادر المعلومات

في وقتنا الحاضر تتنوع بشكل كبير وكل تلك الأنواع تنقسم بدورها إلى عدة أقسام، ويحتاج الباحث إلى أن يستعين بمختلف تلك الأنواع ليحصل على معلومة كافية ولم يعد الأمر يقتصر على المعلومات التي يمكن قراءتها فقط مثل ما كانت عليه في الدوريات والكتب.

لقد أصبح هناك وسائل أخرى بصرية وسمعية مثل الأسطوانات والتسجيلات الصوتية والشرائح، لكن بالرغم من ذلك فإن المصادر الورقية لا غنى عنها ويمكن الرجوع لها، وتنقسم المصادر إلى نوعين وهذا ما سنقوم بتوضيحه في الفقرة التالية.

شاهد أيضاً:   معايير تقييم مصادر المعلومات على شبكة الإنترنت

اقرأ أيضا: ما هو علم المكتبات والمعلومات

مصادر ورقية

"<yoastmark
مصادر معلومات

هذه المصادر يطلق عليها أنها المصادر التقليدية وتنقسم هذه المصادر داخليًا إلى عدة أقسام وتكون عبارة عن الآتي:

المصادر الوثائقية وهي تنقسم إلى:

مصادر أولية:

وهي عبارة عن التدوينات التي يقوم الباحث بتدوينها من خلال التجار والملاحظات التي استعان بها من دراسات سابقة أو أي مصدر.

ومصادر ثانوية:

وتلك المصادر تكون معتمدة على ما تم تدوينه في المصادر الأولية أي أنه بذلك يكون المرجع هو المصادر الأولية.

مصادر من الدرجة الثالثة:

ينتج هذا النوع نتيجة للزيادة أو التضخم في إنتاج الأفكار العالمية، وهذه تساعد على السيطرة على تلك المعلومات.

متعلق بالموضوع:مصادر المعلومات على شبكة الإنترنت

 غير وثائقية وهي تنقسم إلى:

    •  رسمية.
    •  غير رسمية.

أمثلة على المصادر الورقية

يوجد أمثلة كثيرة أو أشكال كثيرة لهذا النوع ومنها:

  • الكتب: ومنها الكتب الدراسية والكتيبات والنشرات والكتب أحادية الموضوع.
  • المراجع: ومنها الكتب السنوية والمعاجم، والقواميس والموسوعات، والأدلة ودوائر المعارف، التقويم والرسم البياني، والكشافات والمخطوطات، الرسائل الجامعية والمطبوعات الرسمية والكتب الإرشادية.
  • الدوريات: وهي تتميز باحتوائها على عنوان محدد وغير مجلدة ومنها: المجلات والصحف والجرائد.
شاهد أيضاً:   تخصصات التصميم الجرافيكي

مصادر إلكترونية

"

تعتبر هذه المصادر من الطرق الحديثة التي يمكن الحصول عليها  من خلالها ويكون ذلك عن طريق الإنترنت وتنقسم إلى:

  •  سمعية.
  •  بصرية.
  •  سمعبصرية.

أمثلة على المصادر الإلكترونية

يوجد أمثلة كثيرة أو أشكال كثيرة لهذا النوع ومنها:

  • شبكة الإنترنت.
  • الشبكات المحلية.
  • الشبكات الدولية.
  • شبكات إقليمية.
  • قواعد البيانات.
  • الشبكات التعاونية.
  • الأقراص المتراصة.
  • تجار المعلومات.
  • الأقراص الصلبة.
  • أقراص الفيديو الرقمية (DVD).
  • الأقراص المُدمجة (CD).
  • المجلات الإلكترونية.
  • المشاريع الإلكترونية.

ما أهمية التعدد في مصادر المعلومات

يساعد هذا الأمر على تعزيز التعلم وتطوير البحث العلمي ويجعل الباحث قادر على تجميع أكبر قدر من المعلومات التي يريدها، حيث يجب أن يتحقق من المصادر المختلفة وهذا يجعله يتأكد من صحة تلك المعلومات.

ما أهمية مصادر المعلومات

يوجد لها أهمية كبيرة، وتتجلى أهميتها فيما يلي:

  • تعمل على تنمية القدرة على الابتكار والإبداع.
  • زيادة المعرفة.
  • إنجاز وتحقيق الأهداف.

المرجع

 

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.