النطاق البلاتيني هو برنامج إلكتروني متاح في المملكة العربية السعودية ضمن برنامج النطاقات، وهو يختص بالمنشآت التي يعمل بها عدد كبير من الموظفين السعوديين كواحدة من طرق حل البطالة وتقليل العمالة الوافدة، وتوفير فرص العمل والبيئات الملائمة للعمل. ونظرًا لتعدد مميزات النطاق البلاتيني يُعتبر أفضل أربع نطاقات أصدرتها المملكة العربية السعودية، يليه النطاق الأخضر المُكوّن من 3 أقسام، ثمّ الأصفر، والأحمر.

مميزات النطاق البلاتيني

مميزات النطاق البلاتينييأتي النطاق البلاتيني في مقدمة ترتيب برنامج النطاقات المُقدم من وزارة العمل والتنمية الاجتماعية المختصة بتوطين الوظائف، وتقييم المنشآت والمؤسسات الحكومية والخاصة، والتي تمتاز بأعداد كبيرة من الموظفين السعوديين، ومن أبرز مميزات النطاق البلاتيني ما يأتي:

  • يتيح فرصة طلب التأشيرات للمهن التي تحتاجها منشآت المستثمرين ضمن المهن المحددة من مجلس الوزراء، مع أهمية الحفاظ على نفس النطاق البلاتيني من قِبل هذه المنشآت.
  • ينتظر المواطن مدة أسبوع واحد حتى تُعرض الوظائف في بوابة طاقات.
  • يُتيح تعديل المهن للعمالة الوافدة في المنشآت، بشرط أن لا تزيد إقامة العامل الوافد عن 6 أشهر من تاريخ التجديد.
  • يتيح إصدار شهادة توطين عبر خدمات البوابات الإلكترونية، الأمر الذي يسمح للمنشآت بالتقدم للمناقصات الحكومية.
شاهد أيضاً:   التعامل مع ضغوط الحياة

اقرأ أيضا: طريقة التسجيل في البوابة الوطنية للعمل طاقات

أهداف النطاق البلاتيني

تسعى وزارة العمل في المملكة العربية لتحقيق أهداف عديدة عن طريق النطاقات، وهي على النحو الآتي:

  • تقليل البطالة والتوظيف غير المنتج.
  • ترسيخ ثقافة العمل لدى الأفراد وبالتالي تحسين أداء سوق العمل.
  • توفير فرص عمل متنوعة.
  • تقليل الاعتماد على العمالة الوافدة.
  • توفير بيئة ملائمة للعمل.

شروط الحصول على نسبة النطاق البلاتيني

شروط الحصول على نسبة النطاق البلاتينيحساب متوسط عدد العاملين في جميع كيانات الرقم الموحد تلقائيًا لمدة 26 يومًا على النحو الآتي:

  • متوسط الموظفين السعوديين الطبيعيين.
  • متوسط الموظفين الوافدين.
  • متوسط الحالات الخاصة.

احتساب معامل نسبة التوطين لجميع الكيانات بالرقم الموحد بشكل فوري للنطاقات خلال أسبوع واحد؛ وذلك في حال بقاء جميع كيانات الرقم الموحد في النطاق الأخضر المنخفض والنطاق الأخضر للكيانات الصغيرة متصلة لمدة 13 أسبوع.

يُلغى الاحتساب الفوري للمنشآت ويُحسب بالطريقة الأصلية خلال مدة مقدارها 26 أسبوع، في حالات محددة، كالآتي:

  • كيانات الرقم الموحد التي تمّ تحويلها إلى النطاق الأصفر وما دون في مدة مقدارها 4 أسابيع .
  • كيانات الرقم الموحد التي تمّ تحويلها إلى النطاق الأصفر وما دون خلال مدة مقدارها 18 أسبوع.
شاهد أيضاً:   تأثير الاقتصاد الصناعي على الاقتصاد الزراعي

اقرأ أيضا: شروط تمويل العمل الحر …. الأوراق المطلوبة لقرض العمل الحر

أنواع النطاقات الأخرى

قدمت المملكة العربية السعودية مجموعة من النطاقات منها النطاق البلاتيني، أمّا النطاقات الأخرى فهي كالآتي:

  • النطاق الأخضر: يتعلّق النطاق الأخضر بالشركات أو المؤسسات التي تحتوي على نسبة موظفيم أقل من الموظفين السعوديين الموجودين في المؤسسات التابعة للنطاق البلاتيني، وهو من النطاقات الآمنة.
  • النطاق الأصفر: هو نطاق خاص بالشركات أو المؤسسات التي لم تصل إلى نسبة التوطين المطلوبة، ومن مميزاته أنّه يسمح بتجديد رخص العمل للعمالة الوافدة، ولا يسمح بإصدار تأشيرات جديدة ولا تغيير مهن العمالة الوافدة ونقل خدماتهم.
  • النطاق الأحمر: يتعلّق النطاق الأحمر بالشركات أو المؤسسات التي لم تصل إلى نسبة التوطين المطلوبة، حيث لا يسمح هذا النطاق بتغيير مهنة العمالة الوافدة ونقل خدماتهم، ولا يسمح بتأشيرات جديدة ولا بإصدار رُخص للعمالة الوافدة، ولا بفتح ملف لمنشأة جديدة، والنطاق الأحمر هو الأدنى من بين النطاقات الأخرى.

ما الفرق بين النطاق البلاتيني والنطاق الأخضر

بتعدد النطاقات في المملكة العربية السعودية تتعدد وتختلف الفروقات فيما بينهم، وفيما يأتي توضيح لفروقات ما بين النطاق البلاتيني والنطاق الأخضر:

  • التأشيرات العاجلة متاحة للنطاقين البلاتيني والأخضر وذلك دون الحاجة لمراجعة مكاتب العمل.
  • تميُز النطاقين البلاتيني والأخضر بإمكانية نقل الخدمات للعمالة الوافدة من أيّ نطاق بحسب ضوابط هذه الخدمة.
  • الكيانات الواقعة ضمن النطاق البلاتيني هي الكيانات المتميزة في التوطين.
  • يُقسم النطاق الأخضر إلى 3 أنواع: نطاق أخضر مرتفع، ونطاق أخضر متوسط، ونطاق أخضر منخفض، ولكل نطاق مزايا مختلفة عن الآخر.
  • النطاق الأخضر المرتفع يشمل الكيانات في المؤسسات التي تكون نسبة التوطين فيها تقع في الثلث الأعلى.
  • النطاق الأخضر المتوسط يشمل الكيانات في المؤسسات التي تكون فيها نسبة التوطين تقع في الثلث المتوسط.
  • النطاق الأخضر المنخفض يشمل الكيانات في المؤسسات التي تكون فيها نسبة التوطين تقع في الثلث المنخفض.
شاهد أيضاً:   ما هو العرض والطلب الصناعي وتأثيره على الأرباح المحققة

اقرأ أيضا: معهد ريادة الأعمال الوطني

المصادر:
مصدر 1
مصدر 2

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.