يعتبر حصان البحر من أكثر الحيوانات المدهشة الموجودة تحت الماء. هذه السمكة البحرية لها رأس وعنق يشبهان الحصان، ووضعية منتصبة، ودرع عظمي مجزأ، وذيل منحني مذهل الشكل. كما أن وزن حصان البحر وحجمه وطوله وهيئته؛ جميعها أشياء تجعله كائناً مثيراً للدهشة وخلاب بنفس الوقت.

وزن حصان البحر

مع وجود حوالي 47 نوعًا من فرس البحر في المياه الاستوائية والمعتدلة في جميع أنحاء العالم؛ فإن هذه الفقاريات الفريدة من مملكة الحيوان هي متعة للعيون. على الرغم من أنها لا تتشابه مع أي سمكة أخرى نعرفها، إلا أنها تمتلك زعانف وتتنفس من خلال الخياشيم تمامًا مثل الأسماك. ومع سلوكهم الودي المثير للإعجاب ونظامهم الغذائي، من المؤكد أن هؤلاء القاطنين الفريدين من نوعهم في البحر والمحيط بألوانهم الزاهية يجذبون انتباه كل من يراهم. إن حصان البحر أو فرس البحر هو فصيلة صغيرة من أنواع الفقاريات التي تتواجد في المياه الاستوائية الضحلة والمعتدلة حول العال. كما أنه يوجد بشكل شائع حول الشعاب المرجانية حيث يوجد الكثير من الطعام وأماكن الاختباء. يتراوح متسوط ارتفاع حصان البحر البالغ من 1.6 إلى 35 سم. ويبلغ وزن فرس البحر عادةً حوالي 7 أونصات إلى رطل واحد، أي ما يعادل 189.4 إلى 0.5 كجم. كذلك تتراوح ألوان فرس البحر ما بين الأحمر والبرتقالي والأصفر والأخضر والرمادي.

شاهد أيضاً:   فوائد بلح البحر

قد يهمك أيضًا: ما هو الحيوان الذي بإمكانه إخراج معدته إلى الخارج وإرجاعها

موطن فرس البحر

وزن حصان البحر

قد يهمك أيضًا: معلومات عن عالم البحار

يعيش حصان البحر في المياه التي توفر له الطعام والمأوى. وهو يتمتع بقدرة رائعة على التمويه كوسيلة دفاع أمام الحيوانات المفترسة. كما توفر الأعشاب البحرية والشعاب المرجانية خلفية مثالية له للاندماج في البيئة البحرية والاختباء. لذلك فإن ينتشر فرس البحر في مصبات الأنهار والشعاب المرجانية وأحواض الأعشاب البحرية وغيرها من المناطق الضحلة. والمياه التي يتواجد فيها ليست شديدة البرودة ولا شديدة العمق. حتى الدراسات الجينية والتي تتابع تطور فرس البحر تشير إلى حقيقة أن حصان البحر نشأ في المحيط الهادئ والأعشاب البحرية. ثم انتشرت في المحيط الأطلسي عندما اتسعت فيه موائل الأعشاب البحرية. وفي الوقت الحاضر، توجد أربعة أنواع من فرس البحر في المحيط الهادئ من أمريكا الشمالية إلى أمريكا الجنوبية. كذلك تم العثور على ثلاثة أنواع من حصان البحر في مياه البحر الأبيض المتوسط. وتعيش بعض الأنواع في غرب المحيط الهادئ الاستوائي من إندونيسيا إلى نيوزيلندا وجنوب أستراليا.

شاهد أيضاً:   ما هي اسماء الجمل

قد يهمك أيضًا: سبب استمرار حياة نجم البحر بعد قطع إحدى أذرعته

حياة فرس البحر

إن حصان البحر أحادي الزوج، أي أن لديه رفيق واحد مدى الحياة. يجتمع الأزواج في الصباح وينخرطون في عرض مكثف للتودد؛ وهي أحد طرق تعزيز الترابط بين الأزواج. كما يلتقي الذكر والأنثى في منطقة الذكر، ويتغير لونهما كلما اقتربا من بعضهما البعض. ويستمر التودد لمدة ساعة تقريبًا حتى يتم التزاوج. بعد ذلك تعود أنثى فرس البحر إلى أراضيها. عادةً ما تسبح أزواج فرس البحر معًا في مجموعات.

قد يهمك أيضًا: خصائص الرخويات

تكاثر حصان البحر

بخلاف وزن حصان البحر ومظهره الذي يجعله فريدًا من نوعه، فإن طريقة تزاوجهم وتكاثرهم أيضًا فريدة من نوعها حيث أن ذكور فرس البحر هي التي تضع صغارها. يوجد كيس للحضانة شبيه بحافظة الكنغر على بطن الذكر؛ في هذه الحافظة يحمل الذكور البيض المخصب. تضع أنثى فرس البحر بيضها في كيس الذكر. كما يبقى البيض في حافظة الذكر لمدة تتراوح من 10 أيام إلى 6 أسابيع. خلال الوقت الذي يبقى فيه البيض في الحافظة، يقوم فرس البحر برعاية الأطفال الرضع. لذلك تحدث عدة تفاعلات كيميائية في جسم الذكر تساعد على نمو الأطفال. وعندما يحين وقت الفقس، ينقبض الذكر على جسده ويطلق النسل بمعدل 100 إلى 1000 حصان بحر في المرة الواحدة. رغم هذا العدد الكبير إلا أنه لا يتبقى سوى عدد قليل جدًا على قيد الحياة حيث لا يحصلون على التغذية بمجرد فقسهم. كذلك بعد الولادة بفترة وجيزة يكون الذكور جاهزين لتلقي دفعة لاحقة من البيض من إناثهم.

شاهد أيضاً:   ظواهر طبيعية غريبة جدا

قد يهمك أيضًا: ما فائدة لسان البحر

النظام الغذائي لفرس البحر

وزن حصان البحر

قد يهمك أيضًا: كائنات بحرية مميزة

إن قدرة فرس البحر على التمويه تجعل من هذه الحيوانات البحرية مفترسات قاتلة للكائنات الحية الدقيقة في المياه القريبة. تلتقطها أحصنة البحر عن طريق الشفط السريع من خلال الفم. كما أن لديها نظاماً غذائياً آكل للحوم، وهم يأكلون في المقام الأول القشريات الصغيرة والأسماك الصغيرة أو يرقاتها واللافقاريات الأخرى في المياه. ونظرًا لأن فرس البحر لا يستطيع السباحة جيدًا فإنه يلتصق بأشياء ثابتة أثناء التمويه ويأكل الطعام الذي يأتي عائمًا. لذلك فإن قدرته على التمويه تجعله مفترسًا قاتلًا للكائنات المائية الصغيرة، على الرغم من أنه غير ضار بالبشر.

قد يهمك أيضًا: ما هو خيار البحر وما أنواعه

المراجع

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.